سيتين مُحبط في برشلونة لهذا السبب

01 يونيو 2020
الصورة
سيتين خلال مواجهة الكلاسيكو الأخيرة (أرو مورينيو/Getty)
يعاني المدرب الإسباني كيكي سيتين، المدير الفني لنادي برشلونة، من الإحباط مع الفريق، بسبب عدم قدرته على تنفيذ جميع مخططاته مع البارسا، نتيجة سرعة الوقت الذي بات ينفد، عقب قرار مسؤولي الكرة المحلية بعودة منافسات الليغا في شهر يونيو/حزيران الجاري.

وكشفت صحيفة "آس" الإسبانية أن إحباط المدرب سيتين، يعود إلى وجود 14 يوماً أمامه حتى يقوم بتجهيز كتيبته من أجل عودة منافسات الليغا مرة أخرى، وعدم قدرته على الجلوس في غرف الملابس مع اللاعبين، نتيجة البروتوكول الطبي المفروض للحد من تفشي فيروس كورونا الجديد.
وتابعت أن سيتين لم يستطع حتى الآن عقد الاجتماعات مع اللاعبين عبر تقنية الفيديو للحديث عن التكتيكات والخطط التي وضعها أثناء الحجر الصحي، الذي كان مفروضاً على الجميع نتيجة تفشي فيروس كورونا الجديد.


وأضافت أن مساعدي سيتين عملوا خلال الفترة الماضية، على جمع التسجيلات المصورة من أجل إظهارها للاعبين، كي يتم تصحيح الأخطاء التي وقع فيها الجميع قبل توقف المنافسات الرياضية، لكن المدرب الإسباني لم يتمكن حتى الآن من الاجتماع مع نجومه والحديث عن تفاصيلها.
وختمت أن سيتين ينتظر يوم الإثنين المقبل حتى يجتمع مع الفريق بشكل كامل، لأنه يريد تنظيم الاجتماعات التكتيكية في الغرفة السمعية والبصرية، التي يمتلكها برشلونة وتعد محمية أمنياً بأشد أنواع البروتوكولات الصارمة.

يذكر أن المدرب كيكي سيتين يعمل على نيل لقب الدوري الإسباني لكرة القدم، بعدما تصدر فريقه جدول الليغا بفارق نقطتين عن منافسه المباشر ريال مدريد قبل التوقف الرياضي بسبب فيروس كورونا، لكنه يريد أيضاً الحصول على بطولة دوري أبطال أوروبا.

تعليق: