زيادة إنتاج أميركا تقوّض جهود أوبك في أسواق النفط

زيادة إنتاج أميركا تقوّض جهود أوبك في أسواق النفط

31 يناير 2017
حقل نفط في الولايات المتحدة (Getty)
+ الخط -
انخفضت أسعار النفط، اليوم الثلاثاء، بعد أن قوّضت زيادة أنشطة الحفر في الولايات المتحدة مساعي أوبك ومنتجين آخرين لخفض الإنتاج، سعياً إلى دعم السوق.

ومع بداية جلسة اليوم جرى تداول العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت بسعر 55.13 دولاراً للبرميل، منخفضاً عشرة سنتات عن سعر الإغلاق في الجلسة السابقة.

وفقد برنت نحو 5.6% من قيمته منذ بلوغه أعلى مستوى في يناير/كانون الثاني.
وجرى تداول عقود خام غرب تكساس الأميركي الوسيط عند 52.45 دولاراً للبرميل بانخفاض 28 سنتاً عن سعر التسوية السابقة.

واتفقت أوبك ومنتجون آخرون من بينهم روسيا على خفض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يومياً في النصف الأول من 2017، للتخلص من فائض في المعروض دام عامين. 

وتتوقع وكالة الطاقة الدولية أن ينمو إجمالي إنتاج النفط الأميركي 320 ألف برميل يومياً في 2017 ليصل إلى 12.8 مليون برميل يومياً في المتوسط. 

والخام منخفض نحو 2.8% منذ بلوغه مستوى ذروة في يناير/كانون الثاني.
ويعكس الانخفاض شعوراً بأن الجهود التي تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لخفض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يومياً بهدف القضاء على فائض في الإنتاج غير كافية لتعادل زيادة في أنشطة الحفر بالولايات المتحدة.

وقال بنك جيفريز للاستثمار الأميركي اليوم إنه في الوقت الذي اتسم فيه: "التزام أوبك بأهداف الإنتاج بالقوة، فإن مستويات أنشطة (الحفر بالولايات المتحدة) تتزايد بالفعل".

وأضاف البنك أنه نتيجة لذلك: "لا يميل لتغيير توقعاته لسعر خام برنت عند 57.75 دولاراً للبرميل في 2017 و71.75 دولاراً للبرميل في 2018". 

(العربي الجديد ، رويترز)

المساهمون