زكريا بقالي.."نبتة جديدة" يزرعها فالنسيا لتسلق جدار أوروبا

زكريا بقالي.."نبتة جديدة" يزرعها فالنسيا لتسلق جدار أوروبا

11 يوليو 2015
الصورة
+ الخط -

استكمل نادي فالنسيا الإسباني مشروعه القائم على ضم أكبر عدد من المواهب الواعدة في أوروبا، بعد تعاقده مع البلجيكي من أصل مغربي، زكريا بقالي، والذي يتنبأ له كثيرون بمستقبل باهر رغم بعض المخاوف.


وأدرج فالنسيا في مشروعه الشاب لاعبين مميزين، أمثال سانتي مينا ورودريغو دي بول وأندريه جوميش وجواو كانسيلو ممن يملكون صفات متشابهة في الأسلوب.

وكان بقالي في انتظار أن يكون النجم الأول لفريق أيندهوفن المتوج بلقب الدوري الهولندي، لينهي هيمنة الغريم، أياكس أمستردام، على البطولة وذلك بعد رحيل زميله، ممفيس ديباي، المنتقل لمانشستر يونايتد الإنجليزي.

وزكريا هو فخر صناعة قطاع الناشئين بأيندهوفن، ويبدو فالنسيا خيارا ممتازا وبيئة خصبة لتطوير موهبته وتقديمها للعالم.

ويعرف المدرب البرتغالي، نونو اسبريتو سانتو، ما يتوجب عليه فعله لاستغلال زكريا أفضل استغلال، فهو يملك قابلية اللعب كجناح على الطرفين ويجيد اللعب بكلتا قدميه، ويملك مهارات مميزة في المراوغة والتوغل للعمق مع التسديد بقوة.

ويتحكم زكريا بالكرة بشكل جيد في المساحات الضيقة، ويملك سرعة التحرك لقصر قامته (1.64 سم) ويمتاز بالالتزام الخططي، ومن الصعب انتزاع الكرة منه حين ينطلق بها.

لكن المهارات الفردية، التي تميز بقالي، قد توقعه في المحظور إذا لجأ للأنانية والاستعراض بدلا من الجماعية، وهو ما يتعين على نونو سانتو تحذيره منه، لكن المدرب يعي جيدا أيضا ضرورة الصبر عليه حتى ينضج.

ويملك بقالي في جعبته بالكاد ألفاً و100 دقيقة لعب في البطولات الكبرى، ما بين الدوري الهولندي والدوري الأوروبي وتصفيات التأهل لدوري الأبطال وكأس هولندا، كما أنه لا يملك خبرة دولية مما قد يثير مخاوف بعضهم حين يقبل على بطولات أكبر بحجم الليغا وبالتشامبيونز مع الخفافيش.

اقرأ أيضاً..
رسمياً..شفاينشتايغر إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي
تعرف على قميص فريقك المفضل الجديد (3)

المساهمون