روني يودع المنتخب الإنكليزي بأرقام مذهلة

روني يودع المنتخب الإنكليزي بأرقام مذهلة

16 نوفمبر 2018
الصورة
روني يودع جماهير "ويمبلي" للمرة الأخيرة بمسيرته الدولية (Getty)
+ الخط -
طوى النجم واين روني أسطورة المنتخب الإنكليزي، صفحة لعبه الدولي مع الأسود الثلاثة، بعدما خاض لقاءه الأخير بقميص بلاده، في المباراة الودية التي جمعته بضيفه الأميركي، على ملعب "ويمبلي" في العاصمة البريطانية لندن.

وشارك واين روني في الدقيقة (53)، من عمر الشوط الثاني، وترمز إلى أهدافه التي سجلها مع منتخب إنكلترا، خلال السنوات الماضية في البطولات القارية والعالمية، أثناء لعبه 120 مباراة بقميص الأسود الثلاثة.

وبحسب شبكة "سكواكا" البريطانية للإحصاءات، فإن واين روني أكثر لاعب ظهر مع المنتخب الإنكليزي بمئة وعشرين مباراة، وأكثر من سجل بقميص الأسود الثلاثة، بثلاثة وخمسين هدفاً، ومثل بلاده في 74 مباراة رسمية سواء في البطولات القارية أو العالمية، ويعد أصغر لاعب إنكليزي يسجل لبلاده عندما كان يبلغ 17 عاماً و317 يوماً.


وكان واين روني صاحب الـ (33) عاماً، مهاجم نادي دي سي يونايتد الأميركي، قد حصل على تكريم خاص من قبل الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم، قبل المباراة الودية لمنتخب الأسود الثلاثة أمام ضيفه الأميركي في العاصمة البريطانية لندن، إذ وقف لاعبو المنتخبين وحكام اللقاء، بممرٍّ شرفيٍّ له، بالإضافة إلى الجماهير الحاضرة في مدرجات ملعب "ويمبلي".

يُذكر أن واين روني أسطورة الأسود الثلاثة، خلال السنوات الماضية، أعلن اعتزاله اللعب الدولي في أغسطس/أب 2017، بعد أن لعب 119 مباراة دولية، كان آخرها أمام إسكتلندا في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2016، لكن الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم، أراد جعل ختام مسيرته الدولية يحمل الرقم 120.

وحقق المنتخب الإنكليزي فوزاً على ضيفه الأميركي، بثلاثة أهداف من دون رد، سجلها جيسي لينغارد نجم مانشستر يونايتد في الدقيقة (25)، وزميله ترينت ألكسندر أرنولد مدافع ليفربول في الدقيقة (27)، وكاليوم ويلسون مهاجم بورنموث في الدقيقة (77).

المساهمون