رونالدو يتحدى سحرة غانا بتعويذة "النجاح والتصميم"

رونالدو يتحدى سحرة غانا بتعويذة "النجاح والتصميم"

ساوباولو

العربي الجديد

العربي الجديد
13 يونيو 2014
+ الخط -
بالرغم من عدم استقرار حالة البرتغالي كريستيانو رونالدو البدنية خلال الفترة الماضية، وتحسنه البطيء من إصابتي الركبة والفخذ، يبدو أن القدر اختار طي صفحة الأحزان في مسيرة اللاعب، ليتحدى سحرة غانا ويعود للتدريبات قبل ثلاثة أيام من مباراة فريقه الافتتاحية في المونديال أمام ألمانيا.


وبعد ساعات من خروجه بضمادات على الركبة وزيادة التوقعات بغيابه عن المباراة الافتتاحية في المونديال، بعد خروجه وعلى وجهه ملامح الحزن، تغير الوضع تماما اليوم حيث خاض "صاروخ ماديرا" التدريبات كاملة دون أي مشاكل، على ملعب مويسيس لوكاريلي في مدينة كامبيناس بولاية ساو باولو.


وكان اللاعب قد أكد في تصريحات صحفية قبل أيام أنه تعافى بنسبة "99.9%" وأنه جاهز للمشاركة في المباريات دون أي مشاكل، لينتصر على سحرة غانا بتعويذة "النجاح والتصميم".


وشارك رونالدو في مباراة ريال مدريد الأخيرة في دوري أبطال أوروبا وهو يعاني من أصابة في الساق اليسرى، وهو ما أثر على تعافيه بالسلب، قبل أن يتلقى إصابة جديدة في التدريبات مع البرتغال.


ومن المقرر أن يتم الكشف عن قائمة المنتخب البرتغالي لمواجهة ألمانيا يوم الأحد، والتي من المتوقع أن يشارك فيها رونالدو كبديل لعدم المخاطرة بحالته البدنية رغم حاجة المنتخب إليه.


يُذكر ان البرتغال تلعب ضمن المجموعة السابعة التي تضم كلاً من ألمانيا وغانا والولايات المتحدة.

ذات صلة

الصورة
ريكاردينيو خطف الأضواء في كتارا (انستغرام/Getty)

رياضة

تشهد بطولة كأس آسيا 2023 لكرة القدم في الدوحة أحداثاً مثيرة في الملاعب وخارجها، منها قصة البرازيلي ريكاردينيو الذي خطف الأضواء في كتارا.

الصورة
منتخب لبنان يبحث عن التعويض (العربي الجديد/Getty)

رياضة

أكد نجم منتخب لبنان لكرة القدم، حسن معتوق، أن التعادل الذي حسم المواجهة مع منتخب فلسطين في بداية تصفيات كأس العالم، كان منصفاً لمنتخب بلاده الذي واجه منافساً قوياً.

الصورة
Michael Regan/G/  James Gill

رياضة

حلّ لاعب مانشستر يونايتد السابق دوايت يورك ضيفاً على "العربي الجديد" حيث تحدّث عن استضافة الأحداث الكبرى بالمنطقة العربية ومواضيع أخرى، على غرار تجربته التدريبية، واللاعبين العربيين في نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي، حنبعل المجبري وسفيان أمرابط

الصورة
الحداوي واثق من نجاح المغرب في تنظيم المونديال (العربي الجديد/Getty)

رياضة

كشف مصطفى الحداوي، نجم منتخب المغرب في ثمانينيات القرن الماضي، عن سعادة الشعب المغربي بكامله والعرب والأفارقة بعد الفوز بشرف تنظيم كأس العالم 2030 بالاشتراك مع إسبانيا والبرتغال.

المساهمون