رجال أعمال يبحثون في إسطنبول فرص إعادة إعمار سورية

09 فبراير 2020
الصورة
أسس السوريون في تركيا أكثر من 10آلاف شركة(فرانس برس)


قال رئيس جمعية الأعمال السورية الدولية "صبا" السيد محمود عثمان إن "المشاركة بإعادة إعمار سورية، ضمن أهدافنا التي نسعى إليها، بل وقيادة عملية الإعمار بعد إحلال السلام في سورية"، مؤكدا أن "لدينا علاقات مع البنك الدولي والاتحاد الأوروبي ولدينا لقاءات بهذا الإطار تحديداً".

وأضاف عثمان، في تصريحات لـ"العربي الجديد"، أن هدف المؤسسة هو "خلق مؤسسات وفرص توظيف في قطاعات مختلفة، وتطوير مهارات العمل الفنية ذات الصلة ودمج المصالح الاقتصادية للسوريين في اقتصاد الدول المضيفة".

وأشار إلى أن الجمعية، التي أنشأت فرعا لها في مدينة إسطنبول، تستهدف أيضا الاندماج في الاقتصاد التركي، وخاصة في مجال الصادرات، وتنظيم العلاقات والأعمال بين السوريين والأتراك لبناء علاقات استراتيجية، ومشاركة الجهات التركية الرسمية بصياغة القوانين المتعلقة بقطاع الأعمال السوري ليكون قادراً على المنافسة وتخطي ما يواجهه من عقبات في تركيا.

من جهته، قال رجل الأعمال السوري، محمود عادل بادنجكي لـ"العربي الجديد" إن فكرة الجمعية بدأت من خلال جولة من خبراء ومسؤولين من البنك الدولي على الدول المضيفة للسوريين، والالتقاء مع رجال الأعمال منهم، والبحث في دعم قطاع الأعمال السوري في المهجر، وشملت الجولة 11 بلداً، وانتهت بتأسيس الجمعية والتصديق على نظامها الداخلي وانتخاب مجلس الإدارة في 2017.

وأشار بادنجكي إلى أن المنظمة مستقلة وغير ربحية وغير سياسية، حيث تأسست لتجمع بين أصحاب المال والأعمال السوريين والمهتمين بالشأن الاقتصادي السوري من أفراد وهيئات، بهدف تعزيز التعاون وتحقيق مصالحهم.

كانت الجمعية قد عقدت في إسطنبول اجتماعا، يوم الجمعة الماضي، بالمشاركة مع جمعية رجال الأعمال والصناعيين المستقلين التركية "الموسياد"، ومنتدى الأعمال الدولي "IBF"، جمع عددا كبيرا من رجال الأعمال السوريين والأتراك.

ومن المقرر أن يحضر رجال الأعمال السوريين قمة الأعمال العربیة التركیة الثانیة في 14 آذار/ مارس 2020، في إسطنبول لمناقشة المعوقات التي يعاني منها رجال الأعمال العرب، ومنهم السوريون، في تركيا مع المسؤولين الأتراك، كما ستتيح للمستثمرين فرصة تقديم المشاريع الاستثمارية والتجارية.

وتشير أرقام وزارة التجارة التركية إلى أن عدد الشركات التي تضم شريكا سوريا واحدا، على الأقل فيها، يصل إلى 15159 شركة.

وكشفت مؤسسة البحوث الاقتصادية في تركيا "TEPAV" أن السوريين في تركيا أسسوا أكثر من 10 آلاف شركة منذ عام 2011 حتى نهاية 2019، موفرين فرص عمل لما لا يقل عن 44 ألف سوري في تركيا، كما أن 55.4 بالمئة من بين الشركات السورية تقوم بالتصدير.