دوري الأبطال باب ثلاثي ليفربول للكرة الذهبية؟

01 يونيو 2019
الصورة
صلاح وماني وفان دايك قدموا موسماً مميزاً (Getty)
يتحدث الجميع على أن ليونيل ميسي نجم منتخب الأرجنتين وبرشلونة يستحق التتويج هذا العام بالكرة الذهبية وجائزة أفضل لاعب في العالم، بعدما قدّم مستوى فردياً مميزاً قاد خلاله النادي الكتالوني للقب الدوري الإسباني، وهو مُقبلٌ على كوبا أميركا، التي قد تكون لها أهمية كبيرة في ترجيح ورفع حظوظه.

على المقلب الآخر، يرى عشاق نادي ليفربول ومشجعون آخرون أن ثلاثي ليفربول محمد صلاح وساديو ماني وفيرجيل فان دايك يمتلكون فرصة المنافسة على جائزة الأفضل عالمياً، بعد الموسم المميز الذي قدّمه الثلاثة تحديداً في مسابقة الدوري الإنكليزي ومن ثم في أبطال أوروبا والوصول للنهائي، الذي سيكون الباب الأول للاقتراب من الكرة الذهبية.

وبحال تتويج الثلاثي بلقب "التاشمبيونز" سيأتي بعدها الدور على صلاح وماني للمنافسة على لقب أمم أفريقيا، حينها لو حقق أحدهما الكأس سترتفع أسهمه في سباق جائزة الأفضل، وهذا الأمر ينطبق كذلك على المدافع المميز فان دايك، الذي سيلعب في دوري الأمم الأوروبية مع منتخب بلاده هولندا، بعدما ساهم في عودة الطواحين إلى الواجهة بفضل قوته الدفاعية إلى جانب دي ليخت قائد أياكس.
بعيداً عن صراع الأفضل في العالم، يبدو أن الحارس البرازيلي أليسون بيكر بدوره يتجه لجائزة أفضل حامي عرين في عام 2019، خاصة في حال تتويجه بلقب دوري أبطال أوروبا ثم تألقه بعد ذلك بكوبا أميركا التي تستضيفها بلاده، وتنطلق يوم 14 يونيو/ حزيران الجاري.