خروف "أبو ليّة" العربي يغزو بريطانيا

خروف "أبو ليّة" العربي يغزو بريطانيا

لندن
كاتيا يوسف
18 فبراير 2020
+ الخط -
الأغنام ذات الذيل الدسم (خروف أبو ليّة)، أو الخروف العربي، المعروف بالخروف البلدي أيضاً، هي سلالة معروفة بذيولها الكبيرة "الدهنية".

توجد هذه السلالة من الخراف في المناطق القاحلة في شمال أفريقيا وشمال الهند وآسيا الوسطى، وتشتهر بقدرتها على النمو في البيئات القاسية، وتتميّز لحومها بنكهة مميزة، وتستخدم في الطهي العربي التقليدي.

وأدّى ازدياد الطلب على الخراف العربية من الجماعات العرقية المقيمة في المملكة المتحدة، إلى إطلاق مشروع من مزارعين في شمال ويلز بهدف توفيره للمستهلكين في سوق المملكة المتحدة.

انطلق هذا المشروع عام 2019، وهو الأول من نوعه لتربية هذه الخراف في ويلز، لكنه ليس الأول من حيث استيراد وبيع الخروف العربي في بريطانيا.
يقول أوين لير رولاندز، من مكتب شراكة الابتكار الأوروبي، لـ"العربي الجديد"، إنه "إذا أثبت المشروع نجاحه، فإن الهدف الطويل المدى هو الاستمرار في برنامج تربية هذا النوع".

كما يسلط التقرير الضوء على غياب أي أعمال بحث أو تطوير لاستكشاف جدوى تربية هذه الأغنام في المملكة المتحدة، مشيرا إلى وجود سوق لهذا الصنف الفريد من نوعه، ولافتا إلى "الخبرة الواسعة التي يتمتع بها مزارعهم الرائد، بيتر ويليامز، في تربية وإدارة قطعان الأغنام الكبيرة الذيل في منطقة الشرق الأوسط".

ويضيف أن "الهم الرئيسي للمشروع هو ضمان بيئة سليمة لجميع الأغنام المشاركة في التجربة، حيث تم تدريب كل من المزارعين المشاركين في الإدارة اليومية للقطيع التجريبي بشكل مناسب على اختيار وإعداد النعاج البديلة للمشروع، وذلك على يد إيان ماكدوغال، وهو جراح بيطري يتمتع بخبرة واسعة في إجراء عملية نقل الأجنة والتلقيح الصناعي".



ويتابع: "سيتم اتخاذ كل الاحتياطات اللازمة لضمان الحفاظ على صحة الحملان في جميع مراحل المشروع، مع إجراء فحوصات طبية منتظمة بما في ذلك تسجيل الوزن".

في السياق، يقول فادي عبد الحميد، السوري الأصل المقيم في بريطانيا، الذي يعتبر أوّل من أدخل هذا الخروف إلى السوق البريطانية، في حديث لـ"العربي الجديد" إن "كثيرا من أبناء الجالية العربية، كانوا يشتكون هنا من طعم شاورما اللحم. اعتقدنا في البداية، أن المشكلة تكمن في خبرة الطاهي وأصوله. لكن حتى مع وصول كثير من الطهاة السوريين إلى هذه البلاد، بقي طعم الشاورما على حاله تنقصه تلك النكهة التي اعتدنا عليها في بلادنا".

ويضيف: "بعد فترة من البحث والنقاش، تبيّن أن الطعم يكمن في الخروف البلدي. وتلك كانت نقطة انطلاق التفكير في بدء استيراد وبيع الخروف البلدي في بريطانيا... واجهتنا صعوبات كثيرة، أهمّها أن القانون في سورية يمنع تصدير الخروف العربي. فاضطررنا إلى تربيته وتهجينه في رومانيا كونها دولة من داخل الاتحاد الأوروبي، ويسمح القانون البريطاني باستيراد اللحوم منها".

وتابع "في سبتمبر/أيلول 2019، بدأنا ببيع الخروف البلدي هنا في متجر البستان في سوق إنترناشونال ماركت بمنطقة هايز في لندن، حيث أبيع منتجات عربية متنوّعة. بلغ العدد في الشحنة الأولى أكثر من 500 خروف تقريباً. في البداية، بعنا حوالي 350 حيث أبدى البعض تخوّفهم من شرائه، لأن سعره أغلى من لحم خروف أبو ذنب المتوفر في بريطانيا".


وأردف: "أن سعر الكيلوغرام كان 9 جنيهات إسترلينية أولاً، ثمّ خفضناه إلى 8 والآن نوزّعه بسعر الجملة بمبلغ 6.5 جنيهات وبالمفرق بـ7.99 جنيهات، علماً أنه عادة ما يتراوح وزن الخروف بين 18 و25 كيلوغراماً".

وتابع: "أنا الموزع الوحيد في المملكة المتحدة، حتى أنّنا وصلنا أخيرا إلى إيرلندا الشمالية، على ضوء الطلب المتزايد، مع العلم أن سعر اللحم هناك رخيص جداً".

أمّا عن توفّر اللية منذ سنوات في بريطانيا، فيقول عبد الحميد إنّ هناك أشخاصا يهربونها من تركيا، ويدخلونها إلى بريطانيا مجمّدة، وهي عبارة عن خليط من الشحم واللية، لكنهم يبيعونها على أساس أنها لية صافية لكسب مبلغ أكبر من المال.

دلالات

ذات صلة

الصورة

مجتمع

خلصت نتائج دراسة نشرت في صحيفة "ذا غارديان" البريطانية إلى أن الأشخاص الذين يعملون في وظائف محفزة عقلياً قد يكونون أقل عرضة للإصابة بالخرف، مقارنة بأولئك الذين يعملون بوظائف عادية أو وطائف لا تحتاج إلى قدرات ذهنية عالية.
الصورة

سياسة

شهدت العاصمة البريطانية لندن، السبت، تظاهرة تطالب قادة مجموعة السبع، بقطع دعمهم السياسي والعسكري لإسرائيل.
الصورة
أسماء الأسد (جو كلامار/فرانس برس)

سياسة

فتحت الشرطة البريطانية تحقيقاً ضد أسماء الأسد زوجة رئيس النظام السوري بشار الأسد، بتهمة دعم الإرهاب، قد يجرّدها من جنسيتها.
الصورة

سياسة

شدّدت حكومات فرنسا وبريطانيا وألمانيا، اليوم الثلاثاء، على أنه يجب على إيران أن تتعاون بشكل كامل مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وتعدل عن الخطوات التي تقلص الشفافية.

المساهمون