حارس مرمى سعودي يعتدي على مصور صحافي بالضرب

حارس مرمى سعودي يعتدي على مصور صحافي بالضرب

27 ديسمبر 2014
الحارس اعتدى على المصور الصحافي (العربي الجديد)
+ الخط -

اعتدى حارس مرمى فريق هجر السعودي، سلطان الشمري، على مصور صحافي تابع لصحيفة "النادي" السعودية، علي الضيف، بالضرب، وذلك عقب انتهاء مباراة فريقي هجر والفتح، ضمن مباريات دوري الأمير فيصل بن فهد للفرق الأولمبية، والتي جرت، أمس، على ملعب الأمير عبد الله بن جلوي بالإحساء.

وفوجئ كل مَن تابع المباراة التي انتهت بالتعادل الايجابي بثلاثة أهداف لكلا الفريقين، بقيام الحارس الشمري بالاعتداء على المصور الضيف، الذي كان يتابع عن كثب حالة الشمري من خلال توثيقه بالصور نهاية المباراة، وخصوصاً أن الحارس بدا عليه التذمر الشديد من قرارات الحكم، واعتراضه على قراراته باحتساب وقت بدل ضائع بشكل مبالغ فيه.

وبينما كان المصور الضيف يوثّق حالة الحارس الشمري بالتقاط الصور الخاصة بالشمري، هاجمه الأخير بالركل والضرب في مواضع مختلفة من أنحاء جسده، ليحدث له جرحاً غائراً في معصمه، إلى أن تدخل رجال الأمن لتدارك الموقف وفض العراك الذي بدأه حارس المرمى.

وعقب ذلك، قام المصور الضيف بتقديم بلاغ ضد الحارس الشمري في أحد مراكز شرطة الاحساء، مستفيداً من التقرير الطبي الذي حصل عليه من المستشفى، وكذلك من شهادة الحكم الرابع محمد إسماعيل، والذي شاهد الواقعة التي تم تدوينها في تقرير حكم المباراة، وبمصادقة من مراقب المباراة.

وفي سياق متصل، طالب مصور صحيفة "النادي" الجهات المختصة بضرورة فتح تحقيق في هذه الواقعة، ومحاسبة الحارس الشمري على تصرفه ضده، في الوقت الذي توقعت فيه مصادر صحافية سعودية توقيع عقوبة قاسية ضد حارس نادي هجر على ما قام به ضد المصور الضيف، ستتنوع ما بين الايقاف والغرامات.

في غضون ذلك، برر حارس نادي هجر، سلطان الشمري، حادثة اعتدائه على المصور الضيف، بأنه طلب منه عدم تصويره في ظل وضعيته الصعبة من شد عصبي، لكنه رفض وواصل التصوير عنوة.

واعترف الشمري، في تصريحات صحافية، بواقعة الضرب على المصور الضيف، الذي طالبه بالاعتذار أو تقديم شكوى ضده، موضحاً أنه قام بالاعتذار عمّا بدر منه بوجود مشرف كرة القدم بنادي هجر، عبد العزيز الملحم وعضو مجلس إدارة ومشرف فئات سنية بنادي الفتح إبراهيم الشهيل والمشجع حمود البرقاوي وعدد من رجال الامن وانتهت المشكلة.

وكشف الحارس الشمري عن مفاجأته بقيام المصور الضيف بتقديم شكوى ضده في مركز الشرطة رغم الصلح والاعتذار الذي حدث أمام الجميع.

يذكر أن الحارس الشمري كان قد حاول أيضاً الاعتداء على مصور صحافي آخر يتبع لصحيفة "الميدان" الرياضي، وحاول كسر الكاميرا التي كان يتلقط بها الصور، قبل أن يتدخل رجال الأمن الذين حالوا دون ذلك، لكنه نجح بالاعتداء على المصور الضيف.

دلالات

المساهمون