حارس أتلتيكو يتسبب في عقوبات صادمة لمعلق هولندي

حارس أتلتيكو يتسبب في عقوبات صادمة لمعلق هولندي

15 سبتمبر 2016
أتلتيكو مدريد تسبب في عقوبات على المعلق (Getty)
+ الخط -


تعرض معلق هولندي لموقف غريب، بسبب الإشادة بما قدمه حارس أتلتيكو مدريد، يان أوبلاك، بعد تصديه لركلة جزاء، خلال مباراة الفريق أمام إيندهوفن، في دوري أبطال أوروبا، وهو ما عرضه لعقوبة من النادي وللقناة التي يعمل لها.

وبالغ المعلق، سيير دي فوس، الذي يعمل في قناة "زيغو" الهولندية، في الإشادة بأوبلاك، وكرر جملة "أوبلاك كل يوم أحبك أكثر"، بعد تصديه لركلة جزاء تسببت في خسارة أيندهوفن على ملعبه في افتتاح منافساته بدوري أبطال أوروبا، وهو ما أثار غضب إدارة ومشجعي النادي الهولندي.

وقرر النادي بعد المباراة منع القناة والمعلق من إجراء أي مقابلات مع لاعبي أيندهوفن طوال منافسات دوري أبطال أوروبا، وهو ما يعد مخالفاً لقواعد الاتحاد الأوروبي، خاصة وأن القناة لديها حقوق حصرية لبث وتغطية مباريات "التشامبيونز".

وقال رئيس القسم الإعلامي في أيندهوفن في بيان مقتضب "يُنتظر من المعلق أن يكون موضوعياً ومحايداً، يشيد بالجيد وينتقد السيء، ولكن دون مبالغة أو إهانة لطرف على حساب الآخر، ونعتقد أن ما حدث ليس له علاقة بحرية الصحافة".

وتابع "ببساطة لم يقم (دي فوس) بالأمور كما يجب، وكل ما قام به بعد إضاعة ركلة الجزاء دفعنا لاتخاذ هذا القرار". وهو ما اعتبرته القناة قراراً مبالغاً فيه، وقررت اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال الفريق.

ومن جانبه أعرب المعلق الهولندي عن حزنه لما حدث، ولكنه أكد أن الجميع على علم بتشجيعه فريق أتلتيكو منذ فترة، وأن الأغنية التي رددها خاصة بجماهير الفريق المدريدي، ويرددونها في مدرجات فيستني كالديرون دائماً، وأنه قام بذلك من أجل إضافة لمسة جيدة لطريقة تعليقه، وأنه راعى الحياد طوال المباراة، وأكد أن أيندهوفن تعرض لظلم تحكيمي خلال تعليقه.

المساهمون