جورجيو أرماني: إعلانات الموضة "تغتصب" النساء

22 فبراير 2020
الصورة
أسّس أرماني علامته التجارية عام 1975 (ستيفاني كاردينالي/كوربس)
+ الخط -
اتّهم مصمم الأزياء الإيطالي، جورجيو أرماني، صناعة الأزياء بـ"اغتصاب" النساء، عن طريق الترويج لاتجاهات ونزعات عامة قصيرة الأجل وتسويقها على أساس الجنس.

وقال أرماني (85 عاماً) للصحافيين، على هامش عرض لخط "أمبريو أرماني" في أسبوع الموضة في ميلانو، أمس الجمعة: "أعتقد أنه آن الأوان لأن أعبّر عما أفكر فيه. النساء ما زلن يتعرضن للاغتصاب من قبل المصممين".

وأضاف أرماني "لو أن سيدة تسير في الشارع، ورأت إعلاناً فيه امرأة بصدر ومؤخرة على مرأى من الجميع وتريد أن تكون مثلها، فهذه طريقة لاغتصابها... يمكنك اغتصاب امرأة بطرق عدة، إما بإلقائها في قبو أو عن طريق اقتراح أن ترتدي ملابس معينة".

وأسس أرماني، المعروف بأزيائه الرصينة والأنيقة، علامته التجارية عام 1975، وجعل منها علامة تجارية عالمية. وقال "في عرضي تنانير قصيرة وطويلة وسراويل واسعة وضيقة. منحت أقصى قدر من الحرية للنساء اللائي يمكن أن يستخدمن كل الخيارات الممكنة إذا كانت معقولة".



وأضاف "سئمت من سماع كلمة (اتجاه). يجب أن نعمل من أجل نساء اليوم. لا ينبغي أن تكون هناك اتجاهات".

وأشار إلى أن عرضه الخاص بـ"إمبريو أرماني"، وهو خطه الأحدث، كان مستوحى من شابات "قويات الإرادة". وسيطرح مجموعة خريف وشتاء 2020 لخط جورجيو أرماني الرئيسي، يوم غد الأحد.

(رويترز)

دلالات

المساهمون