جماهير الكرة المصرية تتعاطف مع زكريا قبيل رحلة علاجه

15 سبتمبر 2019
الصورة
غاب زكريا عن الملاعب بسبب مرضه (Getty)

تسببت المحنة الصحية التي تعرض لها مؤمن زكريا لاعب النادي الأهلي المصري في إحداث "الوئام"، ووحدة الصف من جديد بين جماهير الكرة المصرية، وعلى رأسها الأهلي والزمالك قبل أيام من لقاء الناديين المقرر مساء الجمعة، على لقب بطل كأس السوبر المصري.

وشهدت الساعات الأخيرة، حسم النادي الأهلي برئاسة محمود الخطيب، الموقف من الرحلة العلاجية الخاصة باللاعب بالتأكيد على سفره لألمانيا في الفترة المقبلة وعلى نفقة النادي، من أجل التعافي من الأزمة الصحية التي يعاني منها، والمتمثلة في "ضمور في العضلات وتردي الحالة النفسية ووجود تأخر في الكلام والنطق"، مع صرف كل مستحقاته المالية، لينتهي الجدل الذي أثير حول رحلة اللاعب العلاجية، بعدما تقدم نادي الزمالك بعرض يتحمّل خلاله تكلفة علاج اللاعب، ومعه ناديا المصري وإنبي؛ اللذان لعب لهما زكريا في وقت سابق قبل انتقاله إلى الأهلي.

وصدمت أزمة زكريا الجماهير المصرية، بعدما ظهر اللاعب في مقابلة تلفزيونية، لأول مرة بعد غياب، كشف خلالها عن مشكلة نفسية يعاني منها، بسبب غيابه عن الملاعب لفترة تزيد عن 6 أشهر، وغموض يلف موعد استئنافه لمشواره، فضلاً عن صعوبات يعاني منها في النطق، واستبعاد الأهلي له من قائمة الموسم الجديد.

وحرص نجوم الأهلي على دعم زكريا، على هامش لقاء الأهلي مع كانو سبورت بطل غينيا الاستوائية، في دوري أبطال أفريقيا، بالاحتفال على طريقته عند تسجيل الأهداف عبر وليد سليمان وصلاح محسن، إلى جانب كتابة شريف إكرامي حارس المرمى، تغريدة على "تويتر"، كشف خلالها النقاب عن إخفاء الأهلي طبيعة إصابة اللاعب بناء على طلب زكريا نفسه، وذلك رداً على الاتهامات التي انهالت على نجوم الأهلي، حول عدم دعم اللاعب طوال فترة إصابته.

في الوقت نفسه، حرص كبار نجوم الكرة المصرية؛ وفي مقدمتهم حازم إمام وعماد متعب ومحمود عبد الرازق "شيكابالا" ومحمد ناجي جدو ووليد سليمان وأحمد فتحي، على إطلاق منشورات وتغريدات عبر صفحاتهم الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، و"تويتر" دعموا خلالها اللاعب معنوياً، وتمنوا له سرعة التعافي من الإصابة، والعودة إلى الملاعب.

وجاءت إصابة زكريا في يناير/ كانون الثاني 2019، حينما تمت إعارته إلى فريق أحد السعودي الذي اكتشف إصابته بـ"ضمور مفاجئ" في العضلات، وأرسل التقارير الطبية إلى الأهلي، ليجري فسخ الإعارة مبكراً.

وترددت وقتها أنباء عن وجود أزمة في "قلب اللاعب"، ما أدى إلى مرض والدته، الأمر الذي تسبب في إحداث صدمة نفسية لديه، صاحبها عدم خوضه أي مباريات حتى يوليو/ تموز الماضي، ليجري استبعاده من قائمة الأهلي الرسمية في الموسم الجديد، ما أدى إلى تردي حالته الصحية.

وعلى الصعيد الجماهيري، حرصت جماهير الأهلي والزمالك، عبر الصفحات الخاصة بها في مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تجري متابعتها من قبل ملايين المستخدمين، مثل "كلنا صالح سليم"، و"الأهلي اليوم"، و"المختلط 1911"، و"إيطاليان زملكاوي"، على كتابة منشورات وتغريدات، تعرب عن دعم معنوي للنجم المصري، وتطالب جماهير الناديين خلال حضورهما لقاء "السوبر" المرتقب، بإعداد "دخلة جماهيرية خاصة" لزكريا على طريقة احتفالاته بالأهداف التي كان يسجلها برفقة الناديين، من أجل دعمه في رحلة العلاج في ألمانيا.

وكانت التقارير الطبية الأولية أكدت حاجة زكريا لعلاج لن يقل عن 3 أشهر، من أجل التعافي من الإصابة بضمور في العضلات، إلى جانب الخضوع لجلسات علاج نفسي من أجل التعافي من الصدمة العصبية، في أعقاب الأزمة الصحية التي تعرض لها.









تعليق: