جريزمان موهبة أنقذتها الصدفة تسعى نحو المجد مع أتلتيكو

جريزمان موهبة أنقذتها الصدفة تسعى نحو المجد مع أتلتيكو

28 يوليو 2014
جريزمان يسعى لمواصلة طريق التألق مع أتلتيكو
+ الخط -

انتقل المهاجم الفرنسي الواعد أنطوان جريزمان (23 عاما) إلى صفوف أتلتيكو مدريد بطل الليجا قادما من ريال سوسيداد وفقا لما أعلنه الناديان، ليخطو خطوة كبيرة في مسيرته التي كانت مليئة بالإصرار والاجتهاد والصدف.

بداية جريزمان مع عالم الكرة لم تكن جيدة، فاللاعب المولود في بلدية ماكون الفرنسية، رفض من قبل معشوقه الأول أوليمبيك ليون بسبب ضعف بنيانه الجسدي.

وتكرر نفس الأمر مع اللاعب مع عدة أندية فرنسية، إلا أن جريزمان منذ الصغر كان يعرف كيف يستغل الفرص التي تتاح له، واصل لعب الكرة حتى التقطته أعين الكشاف إريك أولهاتس أثناء إحدى بطولات الأطفال حينما كان عمره 13 عاما لينضم إلى ريال سوسيداد الإسباني.

ريال سوسيداد هو نادي مدينة سان سباستيان الباسكية، لذا لاحت الفرصة لجريزمان لكي يظل داخل فرنسا فقد انتقل للعيش في منزل أولهاتس بالجزء الفرنسي من اقليم الباسك ومن هناك كان يتوجه للمران في زوبييتا مع زملائه الجدد.

وكان جريزمان على موعد مع صدفة جديدة شكلت فارقا في مسيرته وجاءت في صيف 2009 في ظل وجود ريال سوسييداد بدوري الدرجة الثانية تحت قيادة الأوروجوياني مارتين لاسارتي، حيث طلب الأخير انضمام لاعب أعسر من قطاع الناشئين لفترة الإعداد للموسم الجديد.

الصدفة لم تكن في اختياره بل في عدم حدوث هذا الأمر، حيث كانت الفرصة من نصيب ناشئ يدعى بنجين اردوزيا، ولكن الأخير تعرض للاصابة، فما كان من المدرب إلا أن اختار اللاعب الفرنسي بالصدفة ليحل محله.

شاهد جريزمان باب الفرصة مفتوحا أمامه وعمره 18 عاما، لذا لم يفكر في مجرد العبور منه فقط ولكنه شرع في استغلال الفرصة على أكمل وجه، حيث سجل خمسة أهداف في فترة الاعداد لتعرف الجماهير اسمه ويدخل في اجندة لاسارتي الذي قرر الاعتماد عليه طوال الموسم.

لعب المهاجم الفرنسي حينها 40 مباراة سجل خلالها ستة أهداف ليفوز ريال سوسيداد بلقب دوري الدرجة الثانية الإسباني ويعود للأضواء.

بداية من هذه اللحظة أصبح عنصرا أساسيا في الفريق وتحسنت أرقامه حيث سجل على سبيل المثال 16 هدفا الموسم الماضي، الذي شهد مشاركته في مونديال البرازيل 2014 مع منتخب بلاده أيضا عن طريق الصدفة بعد اصابة نجم بايرن ميونخ الألماني فرانك ريبيري.

ويعد جريزمان من اللاعبين أصحاب المهارات الهجومية المتنوعة، حيث يقدر على اللعب كجناح وصانع ألعاب ورأس حربة صريح، فضلا عن تميزه بالسرعة والذكاء والقدرة على استغلال الأخطاء، والتميز في الألعاب الهوائية بل والمشاركة في المهام الدفاعية.

كل هذه العوامل جعلت رحيله عن ريال سوسيداد أمرا محتوما حتى تم الاعلان عن صفقة انتقاله إلى أتلتيكو مدريد بطل الدوري الإسباني اليوم، ليبدأ مرحلة جديدة في رحلته نحو المجد.

المساهمون