تهاوي الريال يشعل أزمة الوقود مجدداً في اليمن

22 أكتوبر 2017
الصورة
أزمة وقود في اليمن (فرانس برس)
+ الخط -
ارتفعت أسعار الوقود في اليمن بنسب متفاوتة، ابتداء من اليوم الأحد، في مختلف المناطق، سواء الخاضعة للحكومة الشرعية أو تلك الخاضعة لسيطرة المتمردين الحوثيين، وذلك بسبب انخفاض الريال أمام الدولار والعملات الأجنبية.

وأعلنت شركة النفط الحكومية بمحافظة حضرموت الخاضعة للحكومة (جنوب شرقي اليمن)، اليوم الأحد، زيادة جديدة في أسعار البنزين والديزل، وبررت ذلك بارتفاع سعر صرف الدولار أمام العملة المحلية.

وأقرت الشركة، في تعميم لوكلاء محطات تعبئة الوقود - اطلع عليه "العربي الجديد"، رفع سعر البنزين من 215 إلى 220 ريالاً للتر الواحد، ورفع سعر الديزل الذي يستخدم للمصانع ومحطات توليد الكهرباء، من 175 إلى 210 ريالات للتر الواحد.


وبررت الشركة، الزيادة الجديدة، بانخفاض قيمة الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية، وارتفاع كلفة نقل المشتقات النفطية التي يتم شراؤها بالدولار، وأشارت إلى أن الأسعار ستتغير في حال حدوث تغير ملحوظ في أسعار النفط المكرر عالميا أو في قيمة العملة المحلية.

ووفق مصادر حكومية، من المتوقع أن تعلن شركة النفط اليمنية في العاصمة المؤقتة عدن عن رفع أسعار المشتقات النفطية، ابتداء من يوم غد الإثنين، أسوة بفرعها في حضرموت.

وتسارعت وتيرة تهاوي العملة اليمنية، طوال الأسبوع الماضي، إذ تجاوز الدولار الأميركي 400 ريال يمني في السوق السوداء، فيما يبلغ السعر الرسمي المحدد من البنك المركزي 380 ريالاً للدولار، وتراجع سعر الريال اليمني إلى 104 ريالات سعودية، في حين يبلغ السعر الرسمي 79 ريالاً سعودياً.

وتعاني مدينة عدن من أزمة وقود خانقة منذ أمس السبت، وأكدت مصادر محلية أن عشرات السيارات تصطف في طوابير طويلة أمام محطات تعبئة البنزين، في ظل انخفاض المعروض من الكمية المخصصة للمدينة ومخاوف السكان من ارتفاع الأسعار.

وفي العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة تحالف الانقلابيين من جماعة الحوثيين وحزب الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، ارتفعت أسعار المشتقات النفطية في السوق السوداء بنسب متفاوتة منذ أمس السبت، ولا تزال شركة النفط الحكومية معطلة، ويتولى تجار من القطاع الخاص استيراد الوقود وبيعه عبر السوق السوداء.

وأكدت مصادر نفطية ومتعاملون لـ"العربي الجديد"، ارتفاع أسعار البنزين إلى 280 ريالاً من 230 ريالاً مقابل اللتر الواحد، وارتفاع أسعار الديزل إلى 335 ريالاً من 260 ريالاً مقابل اللتر الواحد.

وانعكست التقلبات في سعر الصرف بصورة فورية على أسعار السلع، وأكد سكان محليون في العاصمة صنعاء، والعاصمة المؤقتة عدن، أن أسعار المواد الغذائية قفزت إلى مستويات قياسية منذ الأربعاء الماضي مع انخفاض الريال.

المساهمون