تطورات جديدة.. رياض محرز يرد على مدربه بهذا التصريح

06 مارس 2018
الصورة
رياض محرز نجم ليستر سيتي (العربي الجديد)
+ الخط -
شكل تألق النجم الجزائري رياض محرز مع فريقه ليستر سيتي عقب إنقاذه "الثعالب" من الهزيمة على يد ضيفه بورنموث في المباراة التي جمعت الفريقين السبت الماضي في الجولة التاسعة والعشرين من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، تأكيدا على قدرات اللاعب العربي التي يتمتع بها، ما دفع المدرب كلود بويل لكيل المديح لنجمه المتألق.

ورغم أن اللاعب البالغ من العمر 27 عاما قد حرم من فرصة الانتقال واللعب في صفوف نادي كبير بحجم مانشستر سيتي الإنكليزي، إلا أن الجزائري الدولي يقدم أداء لافتا مع فريقه ما دفع المدرب كلود بويل إلى القول إنه فخور للغاية به، خاصة بعد إنقاذه النادي من الهزيمة بركلة حرة رائعة.

وقال المدير الفني للفريق بحسب تصريحات نشرتها صحيفة "ديلي ستار" البريطانية إنه حاول "في فترة الانتقالات الشتوية حماية رياض محرز من أطماع الأندية ما جعل الفترة تلك غاية في الصعوبة" كما أثنى على قدرات نجمه بالقول: "محرز قدم أداء قوياً في المباريات الأخيرة للفريق..أشعر بالفخر به وببقية زملائه".

وجاء رد النجم الجزائري في تصريحات نشرتها صحيفة "تليغراف" البريطانية أكد فيها أنه مستعد لتقديم كل شيء لنادي ليستر سيتي، ما دام لاعباً في الفريق، قائلا: "هذا أنا وهذه شخصيتي، لقد كان الوضع صعبا، ولكن ما دمت هنا سأعطي كل شيء للنادي".

وأضاف: "كنت مسرورا جدا بالطريقة التي تعامل فيها الجمهور معي طوال تلك الفترة (غيابه عن التدريبات). كان الأمر مهماً بالنسبة لي. لذلك هذا هو السبب الذي سوف يدفعني لإعطاء كل شيء للنادي".

وتحدث محرز عن هدفه الذي سجله في برونموث وأنقذ الفريق من الهزيمة، حين قال: "في مثل تلك اللحظات تلعب كرة القدم لا نيأس أبدا. وعلينا أن نتحلى بالشجاعة". وأضاف "صحيح أننا لم نفز، ولكن على الأقل لم نخسر، وهذا هو الأهم".

وكانت الصحف البريطانية قد تغنت بالدور الذي قام به النجم الجزائري رياض محرز، وفي اللحظة التي كان فيها اللقاء بين ليستر وبورنموث متجها للنهاية بهزيمة صاحب الأرض، لكن الجزائري رياض محرز انتزع نقطة في الرمق الأخير لليستر سيتي من ضيفه بعد أن تقدم بواسطة جوشوا كينغ منذ الدقيقة 35 من ركلة جزاء لكن محرز انبرى لتنفيذ ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 97 من زمن المباراة مسجلا هدف التعادل 1-1.

واهتمت الصحف الإنكليزية بالأداء والهدف الذي سجله نجم المنتخب الجزائري، بعد الطريقة الرائعة التي سجل فيها الركلة الحرة، وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن محرز أنقذ ليستر سيتي بركلة متقنة في أنفاس المباراة الأخيرة من المباراة وتتسبب بتصعيب مهمة بورنموث نحو التقدم أكثر في ترتيب الدوري الممتاز.

وقالت الصحيفة إن اللاعب الذي كان يريد مغادرة استاد "كينغ باور" معقل الفريق صوب مانشستر سيتي في يناير الماضي، منح نقطة ثمينة لفريقه رغم أن فريقه واصل غيابه عن الفوز في المباراة الخامسة، لكنه تفادي الهزيمة لفريقه ووصفت الركلة الحرة بأنها ركلة "متقنة" للغاية. وقالت الصحيفة أيضا: "هدفه ضد بورنموث أظهر سبب مطالبة النادي بأكثر من 80 مليون جنيه إسترليني للتخلي عنه".

من جهتها أكدت صحيفة "ميرور" البريطانية أن محرز يمنح نقطة متأخرة ومثيرة بركلة في الثانية الأخيرة لفريقه، مشيدة بقدراته في تسديد الركلة الحرة وأهمية دوره وتألقه في انتزاع نقطة كان يستحقها ليستر سيتي، مؤكدة أن "رجل ليستر سيتي أظهر قدراته الرائعة التي دفعت مان سيتي لطلب التعاقد معه في ميركاتو الشتاء بهدف رائع بقدمه اليسرى في الوقت القاتل".

وكتبت صحيفة "ذا صن" البريطانية أن نجم ليستر سيتي رياض محرز تمكن من تسجيل هدف لا يصدق من ركلة حرة من مسافة 25 ياردة، في وقت كادت فيه المباراة أن تنتهي بهزيمة "الثعالب" لكن بفضل الجزائري تعادل الفريق من ركلة حرة سددها بإتقان مع عدم قدرة حائط الصد على التعامل معها وكذلك الحال بالنسبة للحارس أسمير بيغوفيتش..".

(العربي الجديد)

المساهمون