تضرر أكثر من ثلاثة آلاف أسرة نازحة من السيول بمحافظات جنوب اليمن

01 أكتوبر 2019
الصورة
سيول جارفة في لحج اليمنية (تويتر)
أفادت الحكومة اليمنية عن تضرر أكثر من ثلاثة آلاف أسرة في مخيمات النزوح بثلاث محافظات من جراء السيول الناتجة عن الأمطار الغزيرة التي هطلت منذ الجمعة الماضي.
وقال رئيس الوحدة التنفيذية لمخيمات النازحين في اليمن، نجيب السعدي، إن "سيول الأمطار الغزيرة التي تهطل منذ الجمعة الماضي، أدت إلى تضرر مساكن 3058 أسرة في مخيمات النزوح بمحافظات عدن، وأبين، ولحج"، وأوضح لـ"العربي الجديد"، أن "العاصمة اليمنية المؤقتة عدن (جنوب)، تصدرت أعداد الأسر المتضررة بإجمالي 1456 أسرة موزعة على 13 مخيماً، وتلتها محافظة لحج بعدد 1371 أسرة، ثم محافظة أبين بعدد 231 أسرة".

وأضاف السعدي أن "الأسر المتضررة تعيش أوضاعاً إنسانية صعبة، وهي بحاجة ماسة إلى مواد غذائية، ووسائل إيواء، ومياه صالحة للشرب، ومستلزمات صحية، وأدوات نظافة، وعيادات طبية متنقلة لعلاج المرضى، إضافة إلى رفع النفايات وطمر مستنقعات المياه الراكدة، لمنع انتشار الأمراض والأوبئة".

ولفت إلى أن "المنظمات الدولية العاملة في المجال الإنساني دائماً ما تتأخر في تقديم الدعم للمتضررين، وهذا يؤدي إلى تفاقم معاناة الأسر المتضررة"، محذرا من كارثة بيئية في مخيمات النزوح بسبب تكدس النفايات وانتشار المياه الراكدة.

وأكد المواطن اليمني محمد فارع أن مياه الأمطار غمرت محله التجاري في مديرية الحوطة، وأن المياه أتلفت المواد الغذائية، مضيفاً: "مياه الأمطار دخلت أغلب المنازل، وتسببت بأضرار في بعضها، والسلطات المحلية قامت بشفط المياه في كثير من المناطق بعدما تسببت في توقف حركة السير وأغلقت بعض الطرق خلال اليومين الماضيين".


وتشهد محافظات جنوبي اليمن أمطاراً غزيرة منذ الجمعة الماضي، وحذر المركز الوطني للأرصاد الجوية، أمس الأول السبت، المواطنين وسائقي المركبات في المرتفعات الغربية والجنوبية من الوجود في بطون الأودية ومجاري السيول أثناء هطول الأمطار وبعدها، كما حذر من الانزلاقات الصخرية والطينية.

وحسب الوحدة التنفيذية لمخيمات النازحين في اليمن، فإن إجمالي عدد النازحين داخل البلاد بلغ 3.85 ملايين شخص، بزيادة 1.5 مليون شخص عن 2017.