تصرف غريب وبكاء بعد الطرد.. خيسوس في لقطة للتاريخ

تصرف غريب وبكاء بعد الطرد.. خيسوس في لقطة للتاريخ

08 يوليو 2019
لحظة طرد خيسوس من المباراة النهائية لكوبا أميركا (Getty)
+ الخط -
أثار النجم غابرييل خيسوس مهاجم منتخب البرازيل ونادي مانشستر سيتي الإنكليزي استغراب الجماهير الحاضرة في مدرجات ملعب "ماراكانا" الشهير، بعدما تعرّض للطرد في المواجهة النهائية لبطولة كوبا أميركا 2019 التي جمعته بمنتخب بيرو.

وحاول رفاق النجم المخضرم داني ألفيش قائد منتخب البرازيل تعزيز نتيجة اللقاء بهدفٍ ثالث، وتثبيت فوزهم ببطولة كوبا أميركا، لكن غابرييل خيسوس كان له رأي مغاير، بعدما التحم بطريقة غريبة بلاعب منتخب بيرو، ليقرر الحكم إشهار الورقة الصفراء الثانية في وجهه، وبالتالي طرده من المباراة النهائية.

ولم يتقبل النجم غابرييل خيسوس قرار حكم اللقاء، بل دخل في نقاش معه وطالبه بالعودة إلى تقنية الفيديو المساعد "فار"، لكن قاضي المواجهة أمره بمغادرة ملعب المباراة فوراً، ليخرج مهاجم مانشستر سيتي غاضباً، ويحتج للحكم الرابع على القرار الذي صدر بحقه، الذي دون على دفتره تصرفات اللاعب غير اللائقة، بعدما انفجر غضباً أمام عدسات الكاميرات.


وبعد خروج النجم الشاب غابرييل خيسوس من ملعب المباراة النهائية، توجه مباشرة ليجلس على الدرج المؤدي إلى غرف خلع الملابس، ليدخل بنوبة بكاء حادة، بسبب قرار طرده من المواجهة، كما ذرف الدموع كذلك بعد صافرة الحكم والفوز أمام رفاقه الذين ساندوه، إذ كان يخشى أن يتسبب في ضياع حلم التتويج بلقب كوبا أميركا.

يذكر أن غابرييل خيسوس استطاع تسجيل الهدف الثاني لمنتخب البرازيل في الدقيقة (48) من عمر الوقت بدل الضائع في الشوط الأول، بعد أن نجح المهاجم المخضرم باولو غيريرو إحراز هدف التعادل لمنتخب بيرو في الدقيقة (44).



المساهمون