تأجيل 3 مباريات بدوري الدرجة الأولى الإيطالي بسبب كورونا

23 فبراير 2020
الصورة
سيُحدد موعد مباراة إنتر وسمبدوريا لاحقاً (Getty)
+ الخط -

في خطوة غير مسبوقة، أعلن رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي في مؤتمر صحافي متأخّر ليلة أمس السبت، تأجيل جميع الأحداث الرياضية في إقليمي لومباردي وفينيتو بسبب الخوف إثر انتشار فيروس كورونا.

وقال في هذا الصدد: "يعتزم وزير الرياضة فينتشنزو سبادافورا تعليق جميع الأحداث الرياضية المخطط لها يوم الأحد في فينينو ولومبارديا".

وجاء هذا القرار بعدما تمّ إلغاء 42 مباراة في بطولات الهواة والشباب وكرة السلة والطائرة يوم السبت، إضافة لتأجيل مباراة أسكولي ضد كريمونيز في الدرجة الثانية.

وأدّى هذا القرار بالتالي إلى تأجيل 3 مباريات في دوري الدرجة الأولى الإيطالي (SERIA A) إلى وقتٍ لاحق، وهي إنتر ضد سمبدوريا وأتالانتا ضد ساسولو وكذلك فيرونا ضد كالياري.

وأكد عمدة ميلانو جوزيبي سالا قرار إرجاء مباراة إنتر وسمبدوريا لوقت لاحق، بحسب موقع "فوتبول إيطاليا"، وسار على خطاه عمدة بيرغامو جورجيو غوري فيما يخصّ أتلانتا وساسولو وفيرونا وكالياري.

وكانت الحكومة الإيطالية قد أغلقت 11 بلدة غالبيتها في منطقة لومبارديا بعد اكتشاف 79 حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد، وتوفي اثنان بسبب هذا المرض الجمعة والسبت.

ولن يتمكّن سكان تلك المناطق من الدخول أو الخروج إلا بتصاريح خاصة، مع العلم أنه تمّ إغلاق الشركات والمدارس، وتعتبر بؤرة انتشار الفيروس الأساسية في مدينة كودونيو التي تبعد عن ميلانو 60 كيلومتراً، إضافة لبلدة فويوغانيو في إقليم فينيتو، حيث توفي أول إيطالي وأوروبي بسبب هذا المرض.


يُذكر أن مباراة إنتر ضد لودوغريتس في مسابقة الدوري الأوروبي دخلت الآن في خانة المصير المجهول، وبحسب صحيفة "غازيتا ديلو سبورت" فإن النيراتزوري سيتدرب اليوم بعد إلغاء مباراته في الدوري، مع إمكانية إقامة اللقاء خلف أبواب مغلقة كإجراء احترازي مع إبقاء فرضية تأجيل هذه المواجهة.

المساهمون