بين إنجاز أسينسيو وفشل ميسي...7 أرقام تاريخية بعد الكلاسيكو

بين إنجاز أسينسيو وفشل ميسي...7 أرقام تاريخية بعد الكلاسيكو

17 اغسطس 2017
ريال مدريد توج بلقبه العاشر في السوبر الإسباني (Getty)
+ الخط -
حقق ريال مدريد لقب السوبر الإسباني لكرة القدم على حساب غريمه التقليدي برشلونة بعدما انتصر عليه ذهاباً وإياباً بنتيجة 5-1، ليبدأ الموسم المحلي بأفضل طريقة ممكنة، بعدما كان قد توج بلقب السوبر الأوروبي.

وبعد هذه النتيجة الكبيرة والكثير من الأحداث في لقاء الإياب ظهرت العديد من الأرقام التاريخية التي لم يكن يتوقع حصولها أحد، نستعرضها في هذا التقرير:

-كرّس ريال مدريد عقدة برشلونة في ملعب "سانتياغو برنابيو" في السوبر الإسباني، إذ أكد النادي الملكي أنه لا يسقط أمام جماهيره، فمنذ عام 1988 حتى 2017 جرت سبع مباريات وكانت النتيجة تبرز فوز الملكي أو تعادله على أقل تقدير.

-انتهت سلسلة أهداف النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي أمام ريال مدريد في السوبر الإسباني، إذ كان اللاعب قد سجل في مرمى الميرنغي في كل مباراة خاضها في السنوات الأخيرة وحتى لقاء الذهاب، لكنه عجز في الإياب عن ذلك، بالرغم من أن الحظ لم يقف إلى جانبه في أكثر من مناسبة.

-استطاع ريال مدريد تحقيق انتصارين على برشلونة في الكلاسيكو بظرف 72 ساعة، وهي المرة الأولى في التاريخ التي يحصل فيها هذا الأمر، إذ لم يسبق أن انتصر فريق على الآخر في هذا القدر الزمني مرتين.

-بات المدرب الإسباني إرنستو فالفيردي ثالث مدرب في تاريخ النادي الكتالوني يخسر أول مباراتين رسميتيّن له، إذ كان خوان نيغيز أول من تعرض لذلك في عام 1942 قبل أن يعيش المدرب الشهير لويس أراغونيس الحالة عينها في عام 1987.

-لأول مرة في تسع سنوات ينجح ريال مدريد في الاستحواذ على الكرة في الكلاسيكو إذ بلغت النسبة 52% مقابل 42%، وهذا الأمر لم يحصل من 7 مايو/ أيار 2008، وبذلك توقفت سلسلة تفوق النادي الكتالوني المتتالية، والتي استمرت لـ31 كلاسيكو.

-خطف النجم الإسباني الشاب ماركو أسينسيو الأضواء بشكل لافت، فقد استطاع أن يكون صاحب الهدف رقم 300 على سانتياغو برنابيو في الكلاسيكو، وكان صاحب الهدف رقم 200 اللاعب سوكير عام 1997، أما مسجل الهدف 100 فهو زابالازا (1970) فيما كان صاحب الهدف الأول فلورنسيو.

-يتوقع الجميع للمدرب الفرنسي زين الدين زيدان أن يصبح الأنجح في تاريخ ريال مدريد، فخلال 18 شهراً فقط عادل رقم المدرب السابق فيسنتي ديل بوسكي بعدد الألقاب التي وصل إليها (7 بطولات) مع العلم أن الثاني قام بذلك خلال 4 سنوات، وبذلك بات زيزو ثاني أكثر المدربين تحقيقاً للألقاب في تاريخ الملكي، إذ يتقدم عليه ميغيل مونوز، الذي فاز بـ14 لقباً من سنة 1960 حتى 1974.

(العربي الجديد)


المساهمون