بومبيو يتوعد الصين بعقوبات إن باعت أسلحة لإيران

15 يوليو 2020
الصورة
بومبيو كرر الشروط الأميركية لدعم لبنان (Getty)

حذر وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، الصين من عقد صفقات أسلحة مع إيران في حال فشل مجلس الأمن في تجديد الحظر بهذا الخصوص، بعد انتهاء مدته في 18 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.

وقال اليوم في مؤتمر صحافي إن واشنطن لن تتردد في فرض عقوبات على الشركات الصينية التي قد تقدم على مثل هذه الخطوة، بعد نفاد المهلة ورفض المجلس تجديدها.

وإذ أعرب عن اعتقاده بتوفر الإجماع الدولي اللازم لتمديد الحظر، إلا أنه بدا أقل تأكداً من السابق في هذا الخصوص، وكأنه يتوقع فيتو صينياً على الأقل لإطاحة أي قرار دولي في هذا المجال.

 

 

يذكر أن الخلافات مع بكين قد احتدمت في الآونة الأخيرة كما لم يحصل من قبل منذ إعادة العلاقات والتبادل الدبلوماسي بين البلدين قبل 4 عقود. وكرر الوزير هجومه على الحزب الشيوعي الصيني لعدم شفافيته في موضوع فيروس كورونا والخسائر الفادحة التي تسبب بها انتشاره نتيجة لشح المعلومات الصينية عن نشأته وتطوراته.كما جدد رفضه تعاطي بكين مع بحر جنوب الصين "وكأنه إمبراطورية بحرية لها".

وفي سؤاله عن الموقف من الوضع المأزوم الذي يعيشه لبنان حاليًّا، قال "ليس لدي ما أضيف". وتابع قائلًا إن "الشعب اللبناني يريد القضاء على الفساد،  وحكومة لا تخضع لتأثير حزب الله... وعندما يتحقق ذلك فإننا كلنا سنعمل على توفير الدعم (للحكومة) ومساعدتها على ترجمة الإصلاحات المطلوبة".