بوغبا: الإسلام بريء من الإرهاب والجميع يعلم ذلك

بوغبا: الإسلام بريء من الإرهاب والجميع يعلم ذلك

30 يونيو 2017
الصورة
بوغبا يدافع عن الإسلام (Getty)
+ الخط -
لم يتردد اللاعب الدولي الفرنسي، بول بوغبا، متوسط ميدان مانشستر يونايتد الإنكليزي، في الدفاع عن الدين الإسلامي ومبادئه، مؤكدا في الوقت نفسه أن قتل الأبرياء والأحداث الإرهابية لا علاقة لها بالدين الإسلامي.


وكشف أغلى لاعب في العالم، خلال حوار أجراه مع مجلة "اسكوار" الأميركية، عن موقفه من العملية الإرهابية التي عاشتها مدينة مانشستر في الأسابيع الماضية، وقال إن مرتكبها لا يمكن أن يكون إلا شخصا مجنونا.

وقال بول بوغبا عن حادثة مانشستر: "إن لحظة الهجوم الإرهابي على مدينة مانشستر كانت صعبة جدا ولكن لا يمكن التغاضي عنها، لا يمكننا السماح لها باقتحام عقولنا، علينا أن نكافح من أجل القضاء عليها".

وأضاف اللاعب الدولي الفرنسي قائلا: "أشياء حزينة تواجهنا في الحياة ولكن لا يمكنك التوقف عن العيش، ولا يمكن أن تقتل إنسانا، لأن قتل إنسان هو تصرف مجنون، لذلك لا أريد إقحام الدين في تلك الأحداث، هذا ليس الإسلام والجميع يعرف ذلك، ولست الشخص الوحيد الذي يقول هذا الكلام".

يذكر أن بوغبا كان نشر صورة وتسجيلا مصورا له على حسابه في موقع وتطبيق "انستاغرام" وهو يؤدي مناسك العمرة في المسجد الحرام بمكة، مهنئا المسلمين بحلول شهر رمضان. وظهر بالقرب من الكعبة مرتديا ملابس الإحرام البيضاء، وكتب في تعليق "أجمل شيء رأيته في حياتي".
(العربي الجديد)

المساهمون