بغداد توافق على صرف رواتب موظفي كردستان

04 يناير 2018
الصورة
العبادي: سنمضي بصرف الرواتب بصورة عادلة (محمد علي/فرانس برس)
+ الخط -

أكد وفد إقليم كردستان، الذي يزور بغداد، موافقة الحكومة العراقية على صرف رواتب موظفي الإقليم المتأخرة، فيما أكد رئيس الحكومة، حيدر العبادي، مضي حكومته بعملية صرف رواتب الموظفين الأكراد "بصورة عادلة".

وقالت وزارتا الصحة والتربية الكرديتان، في بيان مشترك، إن وفداً من الوزارتين اتفق مع ممثلين عن وزارة التخطيط العراقية على صرف رواتب موظفي إقليم كردستان بالكامل. وأشارتا إلى تشكيل لجنة من سبعة أعضاء، بينهم اثنان من إقليم كردستان، لـ"تدقيق قوائم موظفي وزارتي الصحة والتربية في الإقليم، وأن عملية الصرف ستتم بأقرب وقت ممكن".

إلى ذلك، قال مكتب رئيس الوزراء العراقي، في بيان، إن "العبادي بحث مع وفد حزبي كردي التطورات السياسية، وملف رواتب الموظفين"، موضحا أن رئيس الحكومة العراقية شدد على "وحدة العراق، مع ضمان التنوع العرقي والمذهبي"، وأن "الوحدة هي التي صنعت النصر على تنظيم (داعش) الإرهابي".

واعتبر العبادي أن "المسؤولية الملقاة على عاتقه توجب عليه رعاية جميع المواطنين العراقيين"، مبينا أن حكومة بغداد ماضية في مسألة "تأمين رواتب الموظفين في إقليم كردستان بصورة واضحة وعادلة، ووفقاً لآلية دقيقة".

ولفت إلى أنه وجه بمتابعة مستحقات الفلاحين في الإقليم، على أن يتم صرف رواتبهم من قبل وزارة التجارة الاتحادية. 

ونقل البيان عن الوفد الكردي تعبيره عن "قناعته بالعراق الموحد"، وضرورة حل المشاكل بين بغداد وأربيل ضمن الدستور الذي صوت عليه الجميع.

وبحسب وسائل إعلام كردية، فإن وفداً كردياً وصل، الخميس، إلى بغداد من أجل التباحث مع المسؤولين العراقيين بشأن رواتب موظفي إقليم كردستان. وأشارت إلى أن "الوفد قدم معلومات كاملة عن موظفي وزارتي التربية والصحة، بموجب النظام البيومتري الذي يتضمن قيمة رواتبهم".

وأوضحت المصادر ذاتها أن المجتمعين قرروا "مواصلة عقد الاجتماعات بحسب الحاجة حتى الانتهاء من عمليات التدقيق، على أن تتعاون سلطات إقليم كردستان وتقدم جميع التسهيلات اللازمة للتوصل إلى النتائج المرجوة".

وكان رئيس الوزراء العراقي قد أكد، الثلاثاء الماضي، وجود مشكلة في أعداد الموظفين والعاملين في إقليم كردستان العراق، مبينا أن "هذا الأمر لن يكون مانعا من صرف مرتباتهم".

وأشار إلى أن "الإيرادات المتحققة من تصدير النفط من إقليم كردستان، خلال الأشهر الثلاثة الماضية، بلغت نحو  تريليونَي دينار عراقي" (ما يعادل مليوناً وستمائة ألف دولار أميركي)، موضحا أن "الإقليم يحصل على 80% من قيمة رواتب موظفيه من عوائد النفط".