بعد تحذير السيسي للإعلام... مصادرة صحيفة "البوابة"

10 ابريل 2017
الصورة
حذّر السيسي الإعلام من تناول الحدث (العربي الجديد)
+ الخط -

بعد دقائق من خطاب الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، على خلفية التفجيرات الإرهابية التي استهدفت كنائس في محافظتي الغربية والإسكندرية، أمس الأحد، وراح ضحيتها 39 مواطناً وأكثر من 40 مصاباً، وحذر فيه وسائل الإعلام من تناول الحدث، معلناً عن حالة الطوارئ في البلاد لمدة 3 أشهر، صودرت صحيفة "البوابة نيوز" بسبب عنوانها العريض "يوم أسود في تاريخ مصر".

وأصدرت صحيفة "البوابة نيوز"، أمس الأحد، بياناً رسمياً على موقع الصحيفة الرسمي، للتعليق على واقعة مصادرة عدد الصحيفة المقرّر اليوم الإثنين، وجاء فيه "لا يمكن أن يزايد علينا أحد، فمنذ أن أصدرنا جريدة البوابة، وهي لسان حال مصر والمصريين، لم نحِد أبداً عن مسؤوليتنا الوطنية في الحفاظ على أمن وسلامة وطننا، ومن هذا المنطلق كان موقفنا تجاه ما حدث اليوم من تفجير لكنيستي مار جرجس في طنطا والمرقسية في الإسكندرية".


وأضاف البيان "أعلنا صراحة، وهذا رأينا، أن هناك تقصيراً أمنيّاً كبيراً يستوجب محاسبة المُقصِّرين، وتغيير الاستراتيجية الأمنية المُتَّبعة حالياً في مواجهة الإرهاب، قلنا كلمتنا بصراحة واضعين أمن وسلامة الوطن أمام أعيننا، لكننا فوجئنا جميعًا بمصادرة العدد من الرقيب في المطبعة".

وتابع "مصادرة تحدث للمرة الأولى من عمر البوابة التي طالما وقفت وما زالت تقف بشراسة ضد الإرهاب الأسود وأعوانه في الداخل والخارج".

وختم "نحن إذ نؤكد على ثبات موقفنا الوطني الذي لا يقبل المزايدة بأن هدفنا هو مصر، وليس أي شيء آخر، نُعلن وبكل وضوح استهجاننا الشديد لفكرة المصادرة، ونؤكد أننا على الدرب سائرون مواطنون صالحون، قدَّمنا وما زلنا نُقدِّم الغالي والنفيس من أجل استقرار الوطن وسلامة أراضيه".

وتجدر الإشارة إلى أن صحيفة "البوابة نيوز" وموقعها الإلكتروني يحصلان على دعم وتمويل إماراتي مستمر، وفقاً لإجماع في الوسط الإعلامي المصري.


المساهمون