بالأرقام.. صحيفة بريطانية تدحض حُجج مورينيو بـ "إرهاق لاعبيه"

بالأرقام.. صحيفة بريطانية تدحض حجج مورينيو بـ "إرهاق لاعبيه"

20 مايو 2017
جوزيه مورينيو وإحصائية تحرجه عن لاعبيه (Getty)
+ الخط -

يحرص المدير الفني البرتغالي جوزيه مورينيو، مدرب فريق مانشستر يونايتد الإنكليزي، على التأكيد مراراً أن لاعبيه أكثر لاعبي الدوري الإنكليزي لكرة القدم تعرضاً للإرهاق الشديد، بسبب ضغط المباريات، وهي الجملة التي اعتاد قولها في المؤتمرات الصحافية التي يظهر فيها، خاصة بعد هزيمة الفريق أو تعادله.

ونشرت صحيفة "تلغراف" البريطانية إحصائية تشكلت من 20 لاعباً من مختلف أندية البريميرليغ كانوا قد لعبوا لدقائق أكثر من لاعبي فريق مانشستر يونايتد، وهو ما يدحض حجج المدرب البرتغالي ويؤكد أنه ليس الوحيد الذي يملك أكبر قائمة لاعبين يتعرضون لجدول مزدحم في المباريات.

وأظهرت الإحصائية أن القائمة تضم خمسة لاعبين فقط من مانشستر يونايتد من أصل 20 لاعباً في مختلف أندية الدوري الإنكليزي ممن خاضوا أكثر عدد من الدقائق في المباريات هذا الموسم حتى الآن؛ بل إن أكثر اللاعبين خوضاً للدقائق هو لاعب ساوثامبتون، فريزر فورستر الذي لعب 4230 دقيقة (47 مباراة) وهو واحد من ستة لاعبين فقط لعبوا كل دقيقة في الدوري الممتاز هذا الموسم.

ويأتي من بعد فورستر كل من نجم اليونايتد بول بوغبا (4214 دقيقة/ 49 مباراة) ثم لاعب أرسنال أليكسيس سانشيز (4070 دقيقة/ 49 مباراة) ثم حارس مانشستر يونايتد ديفيد دي خيا (4050 دقيقة/ 45 مباراة)، لكن بقية القائمة ضمت إريك دير لاعب توتنهام (3928 دقيقة/ 46 مباراة) وكريستيان إريكسن، توتنهام (3945 دقيقة/ 47 مباراة).

وشارك سيزار أزبيليكويتا تشلسي في (3918 دقيقة/ 45 مباراة) ولعب أندريه هيريرا لاعب مانشستر (3897 دقيقة/ 49 مباراة) ومن بعدهم روبرت هوث، ليستر سيتي (3918 دقيقة/ 44 مباراة)، كذلك ضمت القائمة ديلي ألي، توتنهام، الذي لعب (3850 دقيقة/ 48 مباراة) وكريستيان فوشس، ليستر (3871 دقيقة/ 46 مباراة).

وشارك زلاتان إبراهيموفيتش، نجم المان اليونايتد في (3847 دقيقة/ 46 مباراة) ثم جاء كيفن دي بروين مع السيتي من خلفه (3817 دقيقة/ 48 مباراة) ثم أوريول روميو لاعب ساوثامبتون (3776 دقيقة/ 45 مباراة) ويتبعه داني درينكواتر، ليستر سيتي (3743 دقيقة/ 43 مباراة).

وضمت القائمة لاعب توتنهام فيكتور وانياما الذي خاض مع فريقه (3714 دقيقة/ 45 مباراة) ثم داني سيمبسون، ليستر (3713 دقيقة/ 43 مباراة) ثم نيكولاس أوتامندي لاعب مانشستر سيتي (3702 دقيقة/ 42 مباراة) ثم جويل وارد، كريستال بالاس، الذي لعب (3688 دقيقة/ 41 مباراة) وجاء في آخر القائمة من اللاعبين أنطونيو فالنسيا، لاعب مانشستر يونايتد الذي خاض (3684 دقيقة/ 42 مباراة) مع ناديه.

(العربي الجديد)

المساهمون