انفجار حافلة محملة بـ45 طناً من البنزين قرب القاهرة

10 مايو 2020
الصورة
تجهل أسباب الحريق (العربي الجديد)
+ الخط -

تمكنت قوات الحماية المدنية المصرية، صباح الأحد، من السيطرة على حريق ضخم شب في حافلة محملة بنحو 45 طنا من البنزين، داخل محطة لتموين الوقود في مدينة العاشر من رمضان، قرب العاصمة القاهرة، بعد انفجار الحافلة بالقرب من المنطقة السكنية رقم 46، من دون وقوع إصابات، بعد أن تمكن قائد الحافلة من القفز منها فور اشتعالها.
وحسب شهود عيان، أنقذ سائق شاحنة نقل، المنطقة المكتظة بالسكان في مدينة العاشر من رمضان، من كارثة محققة، بعد أن تطوع بجر الحافلة المشتعلة من داخل محطة الوقود إلى منطقة صحراوية بعيدة عن المنطقة السكنية، حتى وصلت قوات الإطفاء التي استطاعت السيطرة على الحريق، وإخماد النار المشتعلة في محطة الوقود.



ودفعت قوات الحماية المدنية في وزارة الداخلية بعدد 15 سيارة إطفاء إلى موقع الحريق للسيطرة على النيران، من دون إيضاح سبب انفجار الحافلة حتى الآن. في حين أعلنت الأجهزة الأمنية في محافظة الشرقية انتداب الأدلة الجنائية لمعاينة الحريق الذي نشب في حافلة الوقود، وإخطار النيابة العامة لتولي التحقيق في الواقعة.




دلالات