انخفاض عدد اللاجئين السوريين في الأنبار

انخفاض عدد اللاجئين السوريين في الأنبار

23 فبراير 2014
الصورة
عاد نحو 9 آلاف نازح إلى مدينة البو كمال
+ الخط -
أعلنت السلطات المحلية في مدينة القائم الحدودية، غرب محافظة الأنبار، اليوم الأحد، عن انخفاض عدد النازحين السوريين في المحافظة إلى أقل من 3 آلاف شخص، وعودتهم بشكل طوعي إلى الأراضي السورية، بسبب الأوضاع الأمنية المتردية في العراق في مقابل تحسّنها في منطقة البوكمال السورية المجاورة لمدينة القائم.

وقال قائمقام مدينة القائم، فرحان فتيخان، لـ"العربي الجديد"، إن "إجمالي عدد النازحين السوريين في مدينة القائم بلغ 2800 نازح فقط، غالبيتهم من النساء والأطفال وكبار السن، يتوزعون على ثلاثة مخيمات"، وذلك "بعدما شهد الشهر الجاري عودة نحو 9 آلاف نازح إلى مدينة البوكمال السورية المجاورة".

وأوضح فتيخان أن "إدارة المدينة قررت، اليوم، إغلاق مخيمين اثنين وجمع باقي النازحين في مخيم رئيس لتوحيد جهود مساعدتهم"، مشيراً إلى أن "سبب العودة الطوعية، التي لم تعارضها السلطات العراقية أو مكتب الأمم المتحدة المسؤول عن رعايتهم، هو استقرار الوضع الأمني في مدينة البوكمال التي لا تبعد سوى 15 كيلومتراً عن مدينة القائم العراقية"، موضحاً أن معظم النازحين عادوا سيراً على الأقدام بعد وصولهم إلى الشريط الحدودي بالسيارات.

وتجدر الاشارة الى أن نحو 1200 شخص سوري لا يزالون يقيمون خارج المخيمات في منازل خاصة بهم، وفقاً لنظام الكفيل الذي أقرته الحكومة الاتحادية في بغداد بشأنهم وهم أحرار في التنقل في أي مدينة عراقية أخرى غير الأنبار.

المساهمون