اليمن: قوات الشرعية تواصل تقدمها في تعز

12 يناير 2016
قوات الشرعية تصدت لهجوم حوثي بجبهة ثعبات (Getty)
+ الخط -
واصل الجيش الوطني والمقاومة المؤازرة له، بتغطية جوية من طيران التحالف العربي، تقدمه في عدة جبهات في محافظة تعز، جنوب اليمن.

وقال القائد الميداني في "المقاومة" بتعز، فؤاد الشدادي لـ"العربي الجديد"، إنّ "قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية شنّت، صباح اليوم الثلاثاء، هجوماً واسعاً على مواقع مليشيات الحوثي والمخلوع (الرئيس السابق علي عبدالله صالح)، من عدّة محاور في الأجزاء الجنوبية والجنوبية الشرقية من تعز، بمشاركة من طائرات التحالف العربي".

وأكد الشدادي، أن "المقاومة الشعبية" في جبهة الشقب جنوب شرقي تعز، تمكنت لليوم الثاني على التوالي وبعد معارك شرسة ضد المليشيات الانقلابية، من إحراز تقدم نوعي وسيطرت على ثلاث مناطق استراتيجية، هي ذار مَزعل، والكَدرة، وعِركب، وحُبور، بالتزامن مع استهدف طيران التحالف العربي عدداً من مواقع المليشيات في منطقة الصراط، وبوابة عدن في جبهة الشقب بمديرية صبر الموادم، والتي نجحت في قطع طريق إمداد المليشيا.

كذلك، تدور معارك في جبهات الأقروض، في صبر المسراخ، جنوب المدينة، وأوضح الشدادي، أن "قوات الجيش والمقاومة تقدمت نحو مناطق المِقضاه وضحيح كُحلان آخر معاقل المليشيات في مديرية المسراخ".

اقرأ أيضاً: تأجيل محادثات السلام اليمنية واغتيال مسؤول بمطار عدن

وأشار الشدادي، إلى أن المقاومة تمكنت من تدمير عربة عسكرية ومدفع "23"، كما وأكد مقتل أكثر من 35 من عناصر المليشيات، وجرح عشرات آخرين، في مواقع الحوثيين بمناطق جنوب شرق تعز، وفضلاً عن ذلك، غنمت المقاومة في جبهة الشقب كثيراً من الأعتدة العسكرية بينها أطقم عسكرية، ومدافع ثقيلة وذخائر متنوعة.

ولفت الشدادي، إلى أن "الجيش يواصل قلب الطاولة على المليشيات والقوات المتمردة في أرياف تعز الجنوبية، حيث اقترب من حدود مديرية دمنة خدير(35 كيلومتراً جنوب تعز) والتي تعد أهم معاقل المليشيات في الأجزاء الجنوبية".

وأفاد شهود عيان، أن مسلحي المليشيات فروا من جبهات عدة في تلك المناطق وتراجعت قواتهم نحو مناطق دمنة خدير المحاذية لمناطق المواجهات، كما استسلم عدد من عناصرهم، وسط إرباك في صفوف قوات الانقلاب.

اقرأ أيضاً الحوثيون ينعون المحادثات: وقف الحرب مقابل المفاوضات... والبيضاء تشتعل

بموازاة ذلك، تصدت قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، اليوم الثلاثاء، لمحاولات اختراق فاشله قامت بها عناصر المليشيات نحو مواقع المقاومة في جبهة ثعبات شرق المدينة، مستخدمين مختلف الأسلحة الثقيلة والقنابل الحارقة.

إلى ذلك، ذكر سكان محليون، لـ"العربي الجديد"، أن مليشيات الحوثي والمخلوع التي تلقت عدة ضربات، اليوم الثلاثاء، شنّت قصفاً مدفعياً عنيفاً على الأحياء السكنية، وتركز القصف على الأجزاء الشرقية من المدينة وقرى صبر جنوباً.

وفي محافظة إب جنوب غرب اليمن، قالت مصادر طبية، لـ"العربي الجديد"، إن مليشيات الحوثي والمخلوع صالح، اقتحمت ظهيرة، اليوم الثلاثاء، أحد المستشفيات الخاصة، وأقدمت على اختطاف طبيبين بسبب استقبال المستشفى جرحى من صفوف "المقاومة الشعبية".

اقرأ أيضاً: خسائر للمليشيات في تعز والمبعوث الأممي يلتقي مسؤولين حوثيين