اليمن: غارات للتحالف وقتلى بتفجير انتحاري في عدن

صنعاء
عدن

فارس الجلال

avata
فارس الجلال
26 أكتوبر 2015
+ الخط -
واصلت مقاتلات التحالف العربي غاراتها في اليمن، يوم الإثنين، وأغارت على أهداف في العاصمة صنعاء وضواحيها ومحافظات تعز والبيضاء والجوف وصعدة، فيما قتل وأصيب العديد من الأشخاص بتفجير انتحاري في مدينة عدن، جنوبي البلاد.

وأفادت مصادر تابعة لـ"الحوثيين" بأن مقاتلات التحالف استهدفت في صنعاء محطة للوقود في منطقة شملان، شمالي العاصمة أدّت إلى وقوع إصابات، كما قصفت موقعاً في منطقة السنينة، غربي العاصمة.

اقرأ أيضاً: غارات متجددة للتحالف في عدة محافظات يمنية

وفي ضواحي صنعاء، نفّذ التحالف غارات في منطقة ضبوة بمديرية سنحان، مسقط رأس الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح، وغارات أخرى بمديريتي بني حشيش وهمدان شرق وشمال العاصمة، وسط أنباء عن سقوط ضحايا ومصابين لم ترد تفاصيل دقيقة حول أعدادهم.

وفي تعز، نفّذ التحالف غارات مستهدفاً مواقع الحوثيين وحلفائهم من القوات الموالية لصالح في منطقة الضباب غربي المحافظة، حيث استهدفت مرتفع الخزان وجبل الهان وموقع حذران والتبة السوداء، ومواقع آخرى.

وجاءت الغارات في تعز بالتزامن مع المعارك التي شهدتها المدينة بين المقاومة الشعبية والحوثيين، إذ أفادت الأنباء بتسليم نحو 20 حوثياً أنفسهم إلى قوات الجيش الموالي للشرعية في الجبهة الغربية في تعز، وهو ما لم يتسن التأكد منه من مصادر أخرى.

أمّا في صعدة، معقل الحوثيين، فقد استهدف التحالف بغارات عدّة معسكر كهلان، الذي تسيطر عليه الجماعة قرب المدينة، كما أغار على أهداف في مديريات قطابر، وساقين وحيدان.

كذلك نفّذ التحالف غارات على أهداف في محافظة البيضاء، وسط البلاد، لاسيما في منطقة دار النجد في رادع، وشنّ غارة على موقع في حصن العرامي بمديرية العرش، وفقاً لمصادر تابعة للحوثيين.

وفي محافظة الجوف، شمال مأرب، نفذ التحالف أيضاً سلسلة غارات على معسكر لبنات، الذي يسيطر عليه الحوثيون وحلفاؤهم، وتسعى القوات الموالية للشرعية إلى التقدم باتجاهه ضمن عملية لتحرير المحافظة.

تفجير عدن 

في عدن، قتل اثنان من أفراد المقاومة وأصيب آخرون جراء تفجير، تفيد التفاصيل الأولية بأنّ  انتحاريا يرتدي حزاماً ناسفاً، نفّذه إذ فجّر نفسه عند نقطة تفتيش، قرب تقاطع كالتكس، بمنطقة المنصورة، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

ويعد الهجوم أول استهداف للمقاومة في عدن من هذا النوع، كما أنه يأتي بعد ثلاثة أيام من بدء السلطات في عدن إجراءات أمنية جديدة، من بينها منع حمل السلاح، والبدء في سحب السلاح، وبدء انتشار أمني وعسكري للأجهزة اليمنية، وقوات التحالف العربي.

إلى ذلك، شدّدت الأجهزة الأمنية والعسكرية وقوات التحالف المشتركة إجراءاتها الأمنية وتحركاتها للحد من الأحداث الأمنية، وإعادة بسط السيطرة الأمنية على كامل عدن.

يشار إلى أن عدن تشهد توتراً أمنياً ونشاطاً لجماعات "داعش" و"القاعدة"، وبدأت قوات التحالف بالتعاون مع المقاومة بخطة لوضع حد لانتشار المسلحين في الفترة الأخيرة، غير أنها ما تزال تواجه العديد من العوائق.

اقرأ أيضاًاليمن: قبول الحوار لا ينعكس انخفاضاً في وتيرة الجبهات

ذات صلة

الصورة
تظاهرات الدعم لغزة/من التظاهرة التي خرجت أمس في عمّان دعماً لغزة (العربي الجديد)

سياسة

خرجت اليوم الجمعة، تظاهرات الدعم لغزة وفلسطين في عدد من العواصم والمدن العربية، وتحديداً في الأردن والمغرب واليمن، ولا سيما بعد صلاة الجمعة.
الصورة
اليمن (عبد الناصر الصديق/ الأناضول)

مجتمع

عاد وباء الكوليرا للانتشار في مناطق واسعة من اليمن، في ظل تداعيات حرب مستمرة منذ نحو عشر سنوات، ما يهدد بمضاعفة معاناة الكثير من السكان الذين يعيشون الفقر.
الصورة
مقاتلون حوثيون قرب صنعاء، يناير الماضي (محمد حمود/Getty)

سياسة

بعد 9 سنوات من تدخل التحالف بقيادة السعودية في اليمن، لم يتحقّق شيء من الأهداف التي وضعها هذا التحالف لتدخلّه، بل ذهب اليمن إلى حالة انهيار وانقسام.
الصورة
11 فبراير

سياسة

تحيي مدينة تعز وسط اليمن، منذ مساء أمس السبت، الذكرى الثالثة عشرة لثورة 11 فبراير بمظاهر احتفالية متعددة تضمنت مهرجانات كرنفالية واحتفالات شعبية.