الملكي خسر في شهرين أكثر مما خسره عام 2016

الملكي خسر في شهرين أكثر مما خسره عام 2016

23 فبراير 2017
الصورة
ريال مدريد يسقط أمام فالنسيا (Getty)
+ الخط -

سقط ريال مدريد أمام فالنسيا (2 – 1) في الجولة الـ 16 المؤجلة من بطولة الدوري الإسباني، لتكون الخسارة الثانية للنادي "الملكي" في موسم 2016-2017 خلال 22 مباراة، الأمر الذي يعني أن الخسارات التي تلقاها ريال مدريد في شهرين فقط أكثر من عام 2016 بكامله.

ومنذ أن تولى المدرب الفرنسي قيادة ريال مدريد تحسن الأداء كثيراً، الأمر الذي تُرجم على أرض الملعب، حيثُ خسر النادي "الملكي" في عام 2016 مرتين فقط (واحدة في الدوري الإسباني وأخرى في دوري أبطال أوروبا عندما واجه فريق فولفسبورغ الألماني).

ومع بداية موسم 2016-2017، لم يتعرض ريال مدريد لأي خسارة حتى نهاية عام 2016، حيث فاز في 11 مباراة في الدوري وتعادل في أربع، بينما فاز في ثلاث وتعادل في مثلها على صعيد دوري أبطال أوروبا، وفاز بمباراتين في كأس ملك إسبانيا، ليصبح المجموع 16 فوزاً وسبعة تعادلات.

وبعد شهرين فقط من بداية عام 2017، أصبح في جعبة ريال مدريد ثلاث خسارات، إذ خسر من فريق إشبيلية في الجولة الـ 17 من الدوري الإسباني، ثم خسر من سيلتا فيغو وخرج من كأس ملك إسبانيا، وعاد وخسر للمرة الثالثة أمام فالنسيا في الجولة الـ 16 المؤجلة من الليغا. ليكون مجموع خساراته في شهرين فقط من 2017 ثلاث خسارات مقابل خسارتين في 2016.

(العربي الجديد)

المساهمون