الملاكم المغربي بدر هاري رسمياً في السجن

الملاكم المغربي بدر هاري رسمياً في السجن

07 فبراير 2017
بدر هاري وصدور الحكم (Getty)
+ الخط -

أكدت المحكمة العليا بأمستردام الهولندية، الحكم الصادر سابقاً عن محكمة الاستئناف بالمدينة، والقاضي بسجن الملاكم العالمي المغربي في رياضة الكيك بوكسينغ، بدر هاري لمدة سنتين، منها عشرة أشهر موقوفة التنفيذ. وذلك على خلفية اتهامه بالتعرض والهجوم العنيف بالضرب على رجل الأعمال الهولندي كوين إيفرينك، والذي توفي العام الماضي.

وسبق لهاري أن قضى ثمانية أشهر في السجن بهولندا بسبب القضية المذكورة، لتتبقى ستة أشهر أخرى من المدة المحكومة، سيقضيها الملاكم المغربي في أقرب وقت، بحسب محاميته بنيديكت فيك التي قالت لجريدة أ دي الهولندية إن موكلها موجود حاليا في المغرب.

وكانت المحكمة قد قضت في أكتوبر من عام 2015 بالحكم ذاته، والذي زكته المحكمة العليا للمدينة صبيحة الثلاثاء، كما غرمته مبلغاً مالياً قدره 45 ألف يورو آنذاك، إذ أقرت بأن الملاكم المغربي اتهم في العديد من القضايا التي لها علاقة بالمشاجرات خلال الحياة الليلية بهولندا.

ويعتبر قرار المحكمة العليا، قرارًا لا رجعة فيه بحسب محامية الملاكم المغربي دائماً، وهو الأمر الذي يهدد مسيرة هاري، إذ من المتوقع إلغاء مواجهته أمام الملاكم العالمي ريكو فيرهوفن، التي كان منتظرا برمجتها خلال شهر يونيو المقبل، بالمغرب.

وتعود تفاصيل قضية هاري وإيفرنيك، الى سنوات مضت، حيث كان الملاكم المغربي برفقة زوجته إيستيل كرويف، ابنة الأسطورة الهولندية المتوفى يوهان كرويف في أحد المطاعم الهولندية، قبل أن يشن هاري هجوماً عنيفاً على رجل الأعمال الهولندي، بدعوى تحرش الأخير بزوجته، حسب ما رواه الأخير للمحكمة الهولندية.

واعترف الملاكم المغربي بالمنسوب إليه آنذاك، إلا أنه قال بأنه عنف إيفرنيك بلكمة واحدة فقط دفاعاً عن كرامته، بعد الذي شاهده من تحرش اتجاه صديقته إيستيل، لكن المحكمة برأت رجل الأعمال الهولندي من تهمة التحرش، وقضت بحكمها على بدر هاري.

وفي السنة الماضية، وجد رجل الأعمال المذكور، مقتولاً بمنزله في هولندا، إذ وجهت أصبع الاتهام لشخص يدعى جي مارك، المتابع إلى حدود اللحظة في القضية، بينما لم يتم توجيه أي اتهام أو شك إلى الملاكم المغربي بدر هاري، بخصوص الحادثة آنذاك.

(العربي الجديد)

دلالات

المساهمون