المغرب: رقم قياسي بعدد الإصابات والوفيات بكورونا

30 يوليو 2020
الصورة
المغرب كثف الإجراءات الصحية إثر الزيادة بالإصابات (Getty)

سجل المغرب، الخميس، أعلى معدل يومي للإصابات والوفيات بفيروس كورونا الجديد، منذ بدء تفشي الفيروس في البلاد في 2 مارس/ آذار الماضي.

وكشفت وزارة الصحة المغربية، خلال الإيجاز الصحافي اليومي الخاص بالوضعية الوبائية، عن تسجيل أعلى حصيلة يومية لإصابات فيروس كورونا الجديد، بعد رصد 1046 إصابة جديدة خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس إلى 23259 مصاباً في المغرب.

وبالموازاة مع ذلك، سجل المغرب كذلك أعلى معدل يومي للوفيات بـ 12 وفاة، الخميس، ليبلغ العدد الإجمالي للوفيات بفيروس كورونا في المغرب 346 وفاة، في حين تم الإعلان عن تعافي 86 حالة لترتفع الحصيلة الإجمالية للتعافي إلى 1731.

إلى ذلك، كشف رئيس قسم الأمراض السارية بوزارة الصحة، عبد الكريم مزيان بلفقيه، خلال الإيجاز الصحافي اليومي، أن 50% من الإصابات سُجلت في 4 أشهر، بينما سُجل باقي الإصابات خلال 28 يوماً فقط، وهو ما يفسر، بحسب المسؤول المغربي، بالنسق العالي لانتشار الفيروس بين المواطنين، وكذا التزامن مع بداية رفع الحجر الصحي وعودة النشاط الاقتصادي بالتزامن مع أيام عيد الأضحى.

ويأتي ذلك، في وقت توقعت فيه اللجنة العلمية الاستشارية، الخاصة بفيروس كورونا الجديد بالمغرب، أن ترتفع حالات الإصابة خلال وبعد عيد الأضحى.

وأوصت اللجنة، التي تضم عدداً من الأطباء والأساتذة المتخصصين في مجالات متعددة وتعمل على تقديم الاستشارة لوزارة الصحة بخصوص الوضعية الوبائية في المملكة والإجراءات المطلوبة لمواجهة تفشي الفيروس، بإجراء التحاليل المخبرية للسائقين المهنيين والجزارين، كما نصحت المواطنين بالتعامل مع الجزارين المرخصين لإعداد الأُضحية، إضافة إلى تجنب السفر والانتقال بين المدن قدر الإمكان، والتقليل من الزيارات العائلية خلال مناسبة عيد الأضحى.

قرار حكومي بمنع التنقل بين المدن يثير غضباً في المغرب

وكانت السلطات المغربية قد قررت نهاية الأسبوع الماضي، منع التنقل انطلاقاً من أو في اتجاه 8 مدن (طنجة، تطوان، فاس، مكناس، الدار البيضاء، برشيد، سطات ومراكش)، أخذاً بعين الاعتبار الارتفاع الكبير، خلال الأيام الأخيرة، بعدد الإصابات بفيروس كورونا في مجموعة من المحافظات.