المغربي حمد الله يتلقى عرضاً ضخماً من نادٍ فرنسي عريق

02 اغسطس 2020
الصورة
نجح عبد الرزاق حمد الله بفرض نفسه مع كل الأندية التي فيها (كريم جعفر/فرانس برس)

يرتبط عبد الرزاق حمد الله، المهاجم المغربي المتألق في صفوف نادي النصر السعودي، بعقد مع فريقه الحالي لغاية شهر يونيو/حزيران عام 2022، ورغم ذلك يواصل الإعلام الرياضي في أوروبا، ربط اسمه بإمكانية اللعب في القارة العجوز.

وبعدما تم الحديث مؤخراً عن اهتمام إدارة أستون فيلا الإنكليزي، بخدمات المهاجم المغربي الذي غاب عن صفوف منتخب "أسود الأطلس" في المباريات الأخيرة، خرج موقع "لوم دي ماتش" الفرنسي، ليؤكد أن فريق سانت إتيان العريق يتطلع إلى ضم اللاعب حمد الله، ومستعد لدفع 5 ملايين بورو مقابل الاستفادة من خدماته.

وكشف ذات الموقع، أن مسؤولي سانت إتيان يهتمون كثيرا بالنجم عبد الرزاق حمد الله، الذي استطاع هذا الموسم تسجيل 26 هدفا خلال 25 مباراة خاضها مع النصر السعودي، الذي يبذل مسؤولوه مجهودات كبيرة من أجل الإبقاء على المهاجم الذي كان صرّح للصحافة المغربية بأنه يأمل في العودة للعب من جديد في أحد دوريات القارة الأوروبية، بعدما سبق له الاحتراف مع أليسوند النرويجي، وغوانزهو الصيني، قبل الانتقال للعب في دوري نجوم قطر، حيث تألق بشكل كبير مع فريق الجيش، وبعده لعب مع فريق الريان.

 

ويبلغ المهاجم عبد الرزاق حمد الله (29 عاماً)، ويعتبر من أبرز المواهب التي شقت مسيرتها الكروية، من الدوري المغر بي لكرة  القدم، الذي تألق في صفوفه رفقة فريق مدينة أولمبيك أسفي، قبل أن يلفت الأنظار مع كل الأندية التي حمل قميصها خلال مسيرته الاحترافية المتواصلة حتى الآن.