المغربي حكيمي يتفوق على راموس ويدخل تاريخ ريال مدريد في "كأس العالم"

15 نوفمبر 2017
الصورة
المغربي حكيمي أصغر لاعب مدريدي في المونديال (Getty)
+ الخط -
تمكن اللاعب المغربي الشاب أشرف حكيمي من المساهمة في تأهل منتخب بلاده لنهائيات كأس العالم المقررة في روسيا الصيف المقبل، بعدما تصدر أسود الأطلس مجموعتهم في تصفيات أفريقيا المؤهلة للمونديال بفوز حاسم على ساحل العاج، لكنه ساهم أيضاً في إدخال ناديه ريال مدريد الإسباني التاريخ.

وبحسب صحيفة "ماركا" الإسبانية، فقد بات أشرف حكيمي أصغر لاعب سيخوض كأس العالم 2018 في تاريخ ريال مدريد على الإطلاق إذ سيبلغ من العمر 19 عاماً وأكثر من سبعة أشهر وذلك مع مشاركته في العرس العالمي المقرر في شهر يونيو/حزيران المقبل وهو رقم قياسي جديد في النادي الملكي.

وأشارت الصحيفة المقربة من أسوار الميرينغي أن الظهير الشاب سيلعب لأول مرة في كأس العالم في روسيا وهو يبلغ من العمر 19 عاماً وأكثر من سبعة أشهر، ليصبح أصغر لاعب ينتمي لريال مدريد يشارك في ذلك الحدث العالمي الضخم وهو الأمر الذي لم يحدث من قبل وفي مثل ذلك السن الصغيرة.

وتفوق حكيمي على زميله وقائد ريال مدريد المخضرم، سيرجيو راموس الذي سبق أن كان أصغر لاعب في ريال مدريد يشارك في كأس العالم حينما شارك وعمره 20 عاماً وشهران اثنان في مونديال 2006 الذي استضافته ألمانيا رغم أنه انضم بسن 18 لصفوف المنتخب الإسباني.

وأشارت الصحيفة إلى أن لاعب فريق الصغار في ريال مدريد السابق الكاميروني، صاموئيل إيتو، كاد أن يكون هو أصغر لاعب في التاريخ حينما شارك مع الكاميرون في أول كأس العالم له في عام 1998 في فرنسا حين ظهر لأول مرة ضد إيطاليا بعمر الـ 17 عاماً وثلاثة أشهر، ورغم أنه مسجل في سجلات لريال مدريد حينها، لكنه في موسم 98/99، كان لاعباً معاراً في فريق ليغانيس ولم يكن يرتدي قميص الريال حينها.


(العربي الجديد)

المساهمون