العراق يكشف هوية المشتبه به الرئيس بهجوم أربيل

بغداد
براء الشمري
19 يوليو 2019
تواصل قوات الأمن الكردية وفريق محققين من بغداد الوصول إلى المتورطين في حادثة اغتيال نائب القنصل التركي، عثمان كوسه (36 عاما) الأربعاء، داخل أحد مطاعم مدينة أربيل في حي "عين كاوة"، الراقي وسط المدينة، حيث وزعت قوات الأمن في أربيل صورة للمشتبه به الأول بالاعتداء قالت إنه من مواليد ديار بكر التركية.

ونشر جهاز مكافحة الإرهاب التابع لمجلس أمن إقليم كردستان في ساعة متأخرة من ليلة أمس الخميس صورة أحد المطلوبين المتورطين بالهجوم الذي استهدف الدبلوماسيين الأتراك في أربيل، داعيا المواطنين إلى الإبلاغ عن هذا الشخص.

ووفقا للبلاغ الأمني فإن المطلوب اسمه مظلوم داغ من مواليد 1992 من أهالي مدينة ديار بكر التركية، وهو مطلوب من قبل الأجهزة الأمنية في كردستان، ومشتبه به رئيسي في الاعتداء الذي طاول الموظفين الأتراك.

في غضون ذلك، قال مسؤولون في إقليم كردستان العراق، اليوم، إن الطيران التركي صعّد من هجماته على مناطق تواجد مقاتلي "حزب العمال الكردستاني" المعارض لأنقرة في مناطق سلسلة جبال قنديل وسيدكان وقرب مخمور، ردا على حادثة اغتيال نائب القنصل التركي.

ووفقا لمصادر في مدينة دهوك العراقية الحدودية مع تركيا فإن مقاتلات تركية قصفت عدة مواقع في ناحية جمانكي وسيبندار، وقرب مخمور، وفي قنديل بالشطر العراقي منه، في مناطق، بردشال، وزاركليان، استهدفت مواقع مفترضة لمسلحي "حزب العمال".

وقال مسؤول في ديوان محافظة دهوك ويشغل منصبا قياديا أيضا في "الحزب الديمقراطي الكردستاني" بزعامة مسعود البارزاني لـ"العربي الجديد"، إن التصعيد التركي يأتي ردا على اغتيال نائب القنصل في أربيل، مرجحا أن تشهد المنطقة الحدودية تصعيدا خطيرا خلال الساعات المقبلة، محملا بالوقت نفسه "مسلحي الكردستاني مسؤولية جلب الخراب وعدم الاستقرار لإقليم كردستان".

وأكد المسؤول أن إحدى الغارات استهدفت سيارة رباعية الدفع من نوع جيب كانت تقل مسلحين بحزب العمال في قرية تابعة لناحية جمانكي وأسفرت عن مصرعهم.

وأعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار أنّ تركيا أطلقت، الخميس، "أوسع" عمليّة جوّية ضدّ حزب "العمال الكردستاني" في العراق، ردّاً على هجوم مسلّح في أربيل، الأربعاء، أودى بحياة نائب القنصل التركي.

وبحسب بيان لوزارة الدفاع التركية، فإن القصف الجوي استهدف مناطق في جبال قره جوخ ومخيم مخمور، مؤكدة أن الغارات استهدفت مركزا لتدريب وتأهيل مقاتلي "حزب العمال الكردستاني"، وبينت أن الشخص المتهم بإطلاق النار على نائب القنصل التركي كان قد زار مخيم مخمور 4 مرات في أسبوع واحد.

تعليق:

ذات صلة

الصورة
سياسة/كتائب حزب الله العراقية/(صباح عرار/فرانس برس)

سياسة

أكد مسؤول أمني عراقي، اليوم الثلاثاء، إجراء السلطات العراقية تغييرات جذرية على مستوى القادة وكبار الضباط على خلفية التدهور الأمني وتزايد حالات الاغتيال والخطف والجريمة المنظّمة، والتي كان آخرها مقتل الخبير الأمني هشام الهاشمي.
الصورة
يمتلك العراق أكثر من 22 منفذاً برياً حدودياً (Getty)

سياسة

تعتبر عملية استعادة الحكومة العراقية السيطرة على المنافذ البرية والبحرية من يد المليشيات أخطر ملف يواجه السلطة، إذ إن هذه المليشيات وقوى سياسية تستفيد من عشرات مليارات الدولارات التي تدرها عليها هذه المنافذ ولن تتخلى عنها بسهولة.
الصورة
العراق/حزب الله/فرانس برس

سياسة

كشف مسؤول عراقي بارز في بغداد لـ"العربي الجديد" عن ساعات ما قبل وما بعد عملية هجوم قوة عراقية خاصة على مقر مليشيا "كتائب حزب الله"، جنوبي بغداد،
الصورة
سياسة/كتائب حزب الله العراقية/(أحمد الربيع/فرانس برس)

أخبار

تمارس زعامات عراقية وقادة مليشيات ضغوطاً على الحكومة من أجل إطلاق سراح مجموعة "كتائب حزب الله" العراقية، الذين ألقي القبض عليهم في مقر للمليشيا ليل الخميس– الجمعة من قبل جهاز مكافحة الإرهاب، ووجدت في مقرهم ورشة لتصنيع الصواريخ ومنصات لإطلاقها.