العراق: توسع الاشتباكات باتجاه نينوى

العراق: توسع الاشتباكات باتجاه نينوى

20 فبراير 2014
الصورة
التدهور الأمني يتصاعد في ظل غياب الحلول السياسية
+ الخط -

أعلنت السلطات العراقية عن مقتل خمسة عناصر مسلحة، الخميس، خلال اشتباكات في جنوب شرق الموصل. ونقل "موقع السومرية نيوز" عن بيان لعمليات نينوى إن قوة تابعة لها تمكنت "ظهر اليوم من قتل خمسة مسلحين بينهم من يسمى والي نينوى عبد شعلان الشبالي، ووالي الموصل حسين عليوي الحمداني وثلاثة من كبار معاونيهما اثناء اشباك معهم جنوب شرقي الموصل". وأوضح البيان أن "العملية تمت استناداً إلى معلومات استخبارية دقيقة"، مشيراً إلى أن "القوة نقلت الجثث الى دائرة الطب العدلي".

وتأتي الاشتباكات بعد يوم من كشف مجلس المحافظة، أمس الأربعاء، عن انتشار مسلحين في مناطق جنوب الموصل بعد تسللها من الأنبار. وأكد أن الجيش يخوض "معارك كر وفر" مع مسلحي "داعش".

كما اندلعت اشتباكات واسعة، مساء الأربعاء، بين مسلحين وعناصر أمن في سليمان بيك، في محافظة صلاح الدين، أسفرت عن مقتل عشرين مسلحاً وجنديين.

وأكد قائد عمليات دجلة، عبد الأمير الزيدي، أن اشتباكات متقطعة اندلعت في حيي الترك والدلالوة ومناطق أخرى في غرب المنطقة.

وتوقع حسم المعارك ضد "ارهابيي داعش" خلال يومين. وكانت القوات الامنية قد تمكنت في وقت سابق من تطهير عدد كبير من مناطق سليمان بيك بعد سيطرة مسلحين عليها.

ويشهد العراق تدهوراً أمنياً خطيراً في الاشهر الأخيرة ترافق مع تصاعد العمليات العسكرية في محافظة الأنبار. ويرى مراقبون أن لا حلول سلمية تلوح في الأفق، محذرين من اتجاه الوضع الأمني نحو الأسوء بسبب عدم جدية حكومة رئيس الوزراء العراقي، نوري المالكي، في التوصل الى حل شامل للازمة في الأنبار.

المساهمون