الظاهرة رونالدو ينتقد برشلونة بسبب اللاعبين البرازيليين!

الظاهرة رونالدو ينتقد برشلونة بسبب اللاعبين البرازيليين!

28 ديسمبر 2017
رونالدو لعب لبرشلونة وتألق معه (Getty)
+ الخط -
انتقد الأسطورة البرازيلية، رونالدو نازاريو دي ليما، الملقب بالظاهرة، طريقة تعامل نادي برشلونة مع اللاعبين البرازيليين، وذلك خلال حديث مع قناة "إسبورت إنتراتيفو" التلفزيونية البرازيلية.

وقارن صاحب الـ41 عاماً ما حصل معه في النادي الكتالوني حين لعب معه في موسم 1996-1997، بالذي عاشه مواطنه نيمار دا سيلفا: "أشعر بامتنان كبير تجاه ريال مدريد، والذي ارتبط معه بشكل كبير، مع العلم أنني عشت أفضل عامٍ لي في برشلونة، لكن النهاية كانت سيئة للغاية، وهي شبيهة بما حصل مع نيمار".

وأضاف نجم ريال مدريد وإنتر ميلان سابقاً: "لا أعلم لماذا ينهي برشلونة علاقته باللاعبين البرازيليين بشكل سيئ، هذا الأمر يحدث منذ وقت طويل، فالإدارة هناك قامت بأمرٍ مشابه مع روماريو (فترة التسعينيات)، وبعدها رونالدينيو، على الرغم من أن برشلونة مدينة رائعة وكذلك النادي".

يُذكر أن نيمار واجه صعوبة في الرحيل عن برشلونة، في الميركاتو الصيفي الماضي، وفي نهاية الأمر تعاقد معه باريس سان جيرمان الفرنسي، بالرغم من المشاكل التي واجهتها العملية، حتى بات اللاعب مكروهاً بشكل كبير من جماهير الفريق الكتالوني.

(العربي الجديد)

المساهمون