الصحة المصرية تسارع لأخذ عينات من الفنانين... والأطباء غاضبون

25 مايو 2020
الصورة
ارتفاع الوفيات في صفوف الأطباء (فيسبوك)
+ الخط -

حالة من الغضب انتابت أطباء مصريين، ظهر بعضها من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، بالتزامن مع إعلان وزارة الصحة أخذ عينات من جميع أفراد الطاقم الفني لمسلسل "لعبة النسيان"، لإجراء اختبار PCR لكشف فيروس كورونا.

وتم أخذ العينات بعد ساعات قليلة من تسجيل إصابة الفنانة رجاء الجداوي بالفيروس، وإعلان نقابة الأطباء، في المقابل، وفاة الطبيب الشاب وليد يحيى عبد الحليم متأثراً بإصابته بالعدوى، نتيجة التأخر في إجراء المسحة الطبية له.

وأفادت نقابة الأطباء، في بيان، بأن "عدد ضحايا فيروس كورونا بين أعضائها ارتفع إلى 15 طبيباً، فضلاً عن إصابة أكثر من 230 آخرين"، مشيرة إلى أن الطبيب الراحل متخصص في أمراض النساء بمستشفى المنيرة في القاهرة، ويبلغ من العمر 32 عاماً، ولم تؤخذ منه مسحة بسبب بروتوكول الوزارة المحدث بمنع أخذ المسحات من الأطباء المخالطين للحالات الموجبة في المستشفيات، إلا في حالة ظهور أعراض الإصابة.

وقالت العضو السابق في مجلس نقابة الأطباء، منى مينا، في تدوينة نشرتها على صفحتها بموقع فيسبوك "وليد يحيى هو طبيب مقيم بمستشفى المنيرة، واستشهد اليوم بعد إصابته بفيروس كورونا"، مستطردة "وليد شاب صغير، ولا يعاني من أي أمراض مزمنة... اللهم لا اعتراض على قضائك، ولكني لا أملك إلا أن أتساءل: هل تأخرنا في نجدتك يا بني؟ ربنا يرحمك رحمة واسعة، ويصبر زوجتك وأهلك، ويعوضهم خيراً في ابنك الذي تركته رضيعاً".

بدوره، قال الطبيب محمد أشرف بركات "وليد اتعدى بفيروس كورونا أثناء عمله في مستشفيات وزارة الصحة (أم بدل عدوى 19 جنيهاً)، وماتعملوش تحليل غير بعدها بعدة أيام بالعافية، وبعد تدهور حالته، وفي الآخر تُرك ليموت على سرير عادي في المستشفى اللي شغال فيها، رغم أن حالته خطيرة، وماحدش نقله إلى مكان عناية يُعالج فيه"، متابعاً "الدولة اللي بتقول علينا جيشها سيباه يموت، وسايب وراه بنته، وهي مولودة عندها 3 أشهر، عشان نازل يشتغل، ويقف في خط النار قدام المرض والجهل والظلم!".

وأضاف بركات "في نفس اليوم، رجاء الجداوي -ربنا يشفيها- اللي عندها 80 سنة، وعملت كل اللي عايزاه في حياتها اتصابت، وهي بتصور مسلسل، يعني مش عمل بطولي، واتحجزت في رعاية مركزة في نصف ساعة أول ما اتصابت... واتسحب مسحة ليها، ولكل الفنانين المخالطين، رغم أنها كانت عاوزة مكان خاص، لكن الوزيرة صممت ترسلها إلى مكان حكومي بشكل عاجل، واتحجز لها غرفتين... الظلم ظلمات يوم القيامة، ودمه في رقبتك يا وزيرة إن شاء الله".

بينما قالت الصفحة الرسمية لصوت أطباء مصر "رجاء الجداوي بمجرد أنها سخنت بسبب أنها اتعدت في الشغل، جاءت عربة إسعاف مجهزة نقلتها إلى مستشفى أبو خليفة في محافظة الإسماعيلية، بتوصية من وزيرة الصحة... ووليد طبيب في مستشفى المنيرة، عزل نفسه في المنزل بعد إصابته بفيروس كورونا، وعندما تدهورت حالته وضع على جهاز تنفس صناعي في المنيرة، عقبال ما يلاقوا مكان في مدينة نصر... قصة تبين أد إيه إن وزارتك وزارة (....) لو قارنت بين القصتين!".

وفي الوقت الذي ترفض فيه وزارة الصحة إجراء تحليل PCR، إلا للأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض الإصابة بفيروس كورونا من المخالطين للحالات الموجبة، أمرت وزيرة الصحة، هالة زايد، بإجراء المسحة للجداوي فور إخطارها بارتفاع درجة حرارتها، ونقلها من خلال سيارة إسعاف مجهزة إلى جناح VIP في مستشفى العزل، بعد التأكد من أن عينتها جاءت موجبة للفيروس.

وحسب أميرة مختار، الابنة الوحيدة للفنانة، فإن والدتها فوجئت فجر أمس بارتفاع شديد في درجة الحرارة بحيث تخطت 39 درجة مئوية، وعلى الفور أجرت الاتصالات اللازمة لإجراء مسحة لوالدتها، موجهة الشكر إلى وزيرة الصحة على سرعة الاهتمام، بقولها "وزيرة الصحة في قمة الاحترام والتقدير، وما رأيته يدعو للفخر بحكومتنا، فقد أرسلت سيارة إسعاف مجهزة لوالدتي فوراً لنقلها إلى مستشفى العزل".

ونشرت الجداوي صورة على حسابها الرسمي بموقع "إنستغرام" يوم الخميس الماضي، قائلة "مبروك لكل فريق العمل... ألف حمد وشكر لله... فركش"، مرتدية في الصورة نفس الملابس التي ارتدتها بمسلسل "لعبة النسيان"، خلال مشهد قبلت فيه الفنانة دينا الشربيني يدها أثناء جلوسهما في غرفة واحدة على السرير، ومن غير الواضح توقيت تصوير الحلقة، غير أن المشهد كان في الحلقة الأخيرة للمسلسل.

دلالات

المساهمون