الصحافي أركادي بابتشينكو حي...ولهذا السبب سرّبت كييف خبر اغتياله

الصحافي الروسي أركادي بابتشينكو ما زال حياً...ولهذا السبب سرّبت كييف خبر اغتياله

30 مايو 2018
الصورة
ظهر الصحافي فجأة بعد إعلان اغتياله (تويتر)
+ الخط -



أعلنت أجهزة الأمن الأوكرانية، اليوم الأربعاء، أنها اعتقلت شخصاً يشتبه في أنه "معد" محاولة اغتيال الصحافي الروسي، أركادي بابتشينكو، التي تؤكد كييف أنها أفشلتها عبر اختلاق خبر مقتل الصحافي.


وقال قائد أجهزة الأمن الأوكرانية، فاسيل غريتساك: "لقد اعتقلنا معدّ هذه الجريمة قبل ثلاث ساعات في كييف"، مضيفاً أن هذا الرجل تلقى 40 ألف دولار من "أجهزة الاستخبارات الروسية" للإعداد لاغتيال الصحافي.

وظهر الصحافي الروسي المناهض للكرملين، أركادي بابتشينكو، على قيد الحياة خلال مؤتمر صحافي في أوكرانيا، في تطور أثار الذهول، الأربعاء.

وقال غريتساك للصحافيين إن اختلاق مقتل الصحافي كان ضمن "عملية خاصة"، استباقاً لمخطط فعلي يهدف إلى قتله.

وأوضح أنه "بفضل هذه العملية تمكنّا من إحباط استفزاز وتوثيق التحضيرات لهذه الجريمة من قبل الأجهزة الخاصة الروسية". وقال إن هذا "الاستفزاز" كان يهدف إلى اغتيال بابتشينكو.


وكانت سلطات كييف قد اتهمت في وقت سابق موسكو بقتل أركادي بابتشينكو الصحافي والكاتب الروسي الذي كان ينتقد الكرملين بشدة، إلا أن الكرملين ندّد "بشدة" بمقتل الصحافي، وطالب السلطات الأوكرانية بفتح "تحقيق فعلي"، معتبراً أن أوكرانيا أصبحت "مكاناً خطراً جداً" للصحافيين.



(فرانس برس، العربي الجديد)

المساهمون