الهيئة العامة القطرية للسياحة تطلق مشروعاً لتطوير منطقة سيلين

19 سبتمبر 2018
المشروع يأتي بتعاون كثير من المؤسسات (العربي الجيدد)
+ الخط -

كشفت الهيئة العامة القطرية للسياحة عن مشروع "العنّة" للقطريين، الذي ينطلق في منطقة سيلين خلال موسم التخييم الشتوي، الممتد من مطلع نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل حتى 31 مارس/ آذار 2019.

وأكد ممثلون عن الجهات المشاركة والمعنية بالمشروع، خلال مؤتمر صحافي عُقد يوم الأربعاء، على أن موسم التخييم المرتقب سيشهد عملية ارتقاء بالتجربة الصحراوية، بما يحقق الأمن والسلامة، والحفاظ على البيئة والحياة الفطرية، وتحسين مستوى الخدمات وتعزيز الرفاهية لدى جمهور المنطقة من مواطنين ومقيمين.

وقال المتحدث الرسمي للمشروع، عمر الجابر، إن مشروع العنّة خطوة أولى ضمن عملية تطوير شاملة لمنطقة سيلين، تهدف إلى تطوير تجربة التخييم والحفاظ على الموروث التراثي القطري، وحماية واحدة من أجمل المناطق الطبيعية في قطر، لافتاً إلى أن المشروع يأتي بتعاون العديد من المؤسسات من القطاعين العام والخاص، بحيث يمكن لجميع شرائح المجتمع زيارة هذه المنطقة والاستمتاع بها.

ويعمل المشروع على محورين رئيسين، وهما توفير البنية التحتية ومد الخدمات الأساسية لـ 200عنّة نموذجية موجودة في منطقة سيلين، وذلك كمرحلة تجريبية، في حين يتعلّق المحور الثاني بتطوير التجربة الصحراوية والشاطئية بشكل عام للمواطنين والمقيمين والزوار على حد سواء.

ومن مظاهر تطوير تجربة التخييم تخصيص منطقة لممارسة رياضات الدراجات النارية على مساحة 300 ألف متر مربع، وسيوجد فيها 28 متجراً لإيجار الدراجات النارية، و8 مضامير، نصفها للمبتدئين، ومضمار للسيدات، ومضمار متوسط الصعوبة، ومضماران للمحترفين. كذلك ستكون المنطقة مجهزة بمسارات محددة للدخول والخروج، ومدرجات للجمهور، بالخدمات الأساسية من دورات مياه، بالإضافة إلى مجموعة من المطاعم والمقاهي.

وسيتم توفير وحدات إضاءة تعمل بالطاقة الشمسية في الـ 200 عنّة التي تندرج تحت المشروع، كما سيتم فصل المخلفات وإعادة تدويرها بما يحافظ على البيئة، كما سيزيل المشروع أعباء التجهيزات من على كاهل أصحاب العنن التجريبية.

بدوره، قال مساعد مدير إدارة مشاريع الطرق المحلية في هيئة الأشغال العامة "أشغال"، سالم محمد الشاوي، إن "أشغال" تنفذ طريقين جديدين لخدمة شاطئ سيلين، الأول طريق شاطئ سيلين الذي بدأت الهيئة بتنفيذه في منتصف سبتمبر/ أيلول الجاري، على أن تكتمل أعمال الإنشاء في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل. ويمتد الطريق من دوار الشاليهات إلى نهاية شاطئ العائلات بطول 1.5 كيلومتر، ليشمل مسارين بكل اتجاه ويضم مواقف سيارات وطرقاً خدمية.

أما الطريق الثاني فيسمّى الطريق الموازي الممتد من دوار قوة التحمل إلى طعس التوقيع، وسيتم البدء بتنفيذه في مطلع الربع الأول من عام 2019 بطول 12 كيلومتراً، ويشتمل على مسار بكل اتجاه ومواقف طوارئ، ومن المتوقع الانتهاء من المشروع في الربع الثالث من عام 2019، وسوف يخدم الطريق الراغبين في الذهاب إلى منطقة العديد.

وقال مساعد مدير إدارة أمن الجنوب، المقدم يوسف العبيدلي، إن إدارة أمن الجنوب تعمل بالتعاون مع لجنة التخييم التي تشكلها وزارة البلدية والبيئة، إذ توجد دوريات أمنية لزيادة وعي أصحاب العنن، وتقديم النصائح الخاصة بالتعامل مع مختلف حالات الطوارئ الأمنية، وأرقام الاتصال، بالإضافة إلى مطبوعات تحوي جميع النصائح والإرشادات. كذلك تنتشر فرق الدفاع المدني بالقرب من أماكن تجمعات المخيمات، والإسعاف، ودوريات لحفظ الأمن على مدار 24 ساعة".

ويشهد شاطئ سيلين تطويراً شاملاً للخدمات المقامة عليه، وسيجهز بملاعب لممارسة الرياضات الشاطئية، كما ستجهز منطقة خاصة لتنظيم الفعاليات التراثية والتجربة البرية.