السعودية تعلن عن مشروع جسر يربطها بمصر

السعودية تعلن عن مشروع جسر يربطها بمصر

08 ابريل 2016
الصورة
الجسر الجديد سيحمل اسم العاهل السعودي (الأناضول)
+ الخط -
أعلن عاهل السعودية، الملك سلمان بن عبد العزيز، اليوم الجمعة، أن بلاده ومصر اتفقتا على إنشاء جسر يربط بينهما عبر البحر الأحمر، وذلك خلال اليوم الثاني من الزيارة الرسمية التي يقوم بها العاهل السعودي لمصر.

وقال العاهل السعودي، في مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، وقع خلاله مسؤولون من البلدين عددا من الاتفاقات الاقتصادية: "اتفقنا على إنشاء جسر بري يربط بين البلدين الشقيقين".

وأضاف أن الجسر سيكون منفذا دوليا للمشاريع الواعدة بين مصر والسعودية.

من جهته قال السيسي خلال المؤتمر نفسه: "اسمح لي جلالة الملك أن نطلق على هذا الجسر جسر الملك سلمان بن عبد العزيز".

وكانت وكالة "رويترز" قد نقلت، في وقت سابق من اليوم، عن رجل أعمال سعودي مطلع، لم تكشف عن اسمه، قوله إن الدعم المالي، الذي تقدمه المملكة لحليفتها الإستراتيجية مصر، لن يشمل "منحا" بعد الآن، مشيرا إلى أن الرياض ستركز على القروض الميسرة والعائد على الاستثمار في الوقت الذي تتجه فيه إلى تنويع مصادر إيراداتها.

وأضاف رجل الأعمال نفسه: "هذا تغيير في الإستراتيجية. العائد على الاستثمار مهم للمملكة العربية السعودية في الوقت الذي تنوع فيه مصادر الإيرادات".

وأغدقت السعودية والإمارات والكويت مليارات الدولارات على مصر، بعد أن عزل الجيش الرئيس محمد مرسي. غير أن هبوط أسعار النفط وبعض الخلافات المتعلقة بقضايا إقليمية، ألقت بظلال من الشك على مدى استدامة هذا الدعم القوي.

وأكدت السعودية، في وقت سابق من هذا الأسبوع، عزمها على مواصلة دعمها مصر، عبر ضخ نحو 25.5 مليار دولار، منها تزويدها باحتياجات نفطية وقروض واستثمارات جديدة.

دلالات

المساهمون