الرئيس اللبناني يُكلّف سعد الحريري تشكيل الحكومة

الرئيس اللبناني يُكلّف سعد الحريري تشكيل الحكومة

بيروت
العربي الجديد
03 نوفمبر 2016
+ الخط -
كلّف الرئيس اللبناني المنتخب ميشال عون، اليوم الخميس، رئيس "تيار المستقبل"، النائب سعد الحريري، بتشكيل أولى حكومات العهد الرئاسي الجديد في البلاد.

وجاء مرسوم التكليف في بيانٍ مقتضب، إثر انتهاء الاستشارات النيابية المُلزمة التي أجراها عون على مدى يومين، وشملت كل الكتل البرلمانية التي سمّت الحريري بمعظمها، ليحصل الحريري على أصوات 112 نائباً من أصل 126 شاركوا في هذه الاستشارات.

وأكد الرئيس المكلف بعد لقاء رئيس الجمهورية أنه سيُشكل حكومة "وحدة وطنية تتخطى الانقسام السياسي وتستند إلى إجماع كل القوى السياسية حول خطاب القسم". ووضع الحريري إقرار قانون جديد للانتخابات وإجراء الانتخابات النيابية في موعدها ومحاربة "الإرهاب" على سلم أوليات الحكومة.

كما شدد على "استعادة ثقة اللبنانيين بدولتهم من خلال حل المشاكل الأمنية والإقتصادية والسياسية والبيئية، واستعادة ثقة العرب والعالم بلبنان سياسيا وإقتصاديا". ومن المفترض أن يبدأ الحريري غداً إستشارات بروتوكولية غير مُلزمة مع رؤساء الحكومات السابقين ومع الكتل النيابية، تمهيداً لإعلان التشكيلة الوزراية الجديدة. 


واقتصر الامتناع عن تسمية الحريري لتشكيل الحكومة على أعضاء كتلة "حزب الله" النيابية (الوفاء للمقاومة) وعددهم 13، وكتلة "البعث" المؤلفة من نائب واحد، مع كتلة "القومي" (نائبان) التي أودعت موقفها عند رئيس الجمهورية.

وعكست تسمية رئيس مجلس النواب، ورئيس كتلة "التنمية والتحرير"، نبيه بري، للحريري وجود نية لتسهيل تشكيل الحكومة الجديدة، على الرغم من الموقف الاعتراضي عالي النبرة الذي عبّر عنه بري في البداية، رفضاً للتسوية الثنائية التي عقدها عون مع الحريري.





ذات صلة

الصورة
احتجاجات في بيروت

سياسة

بدأ الشارع اللبناني يشهد تحركات من قبل محتجين، غالبيتهم محسوبون على "تيار المستقبل" الذي يرأسه سعد الحريري الذي اعتذر عن عدم تشكيل الحكومة يوم الخميس.
الصورة
سياسة/احتجاجات لبنان/(حسين بيضون/العربي الجديد)

سياسة

انطلقت مسيرة احتجاجية، اليوم الثلاثاء، من منطقة المتحف في بيروت إلى ساحة الشهداء وسط المدينة، رفعت فيها شعارات تدعو إلى تشكيل حكومة انتقالية مستقلّة من خارج المنظومة السياسية.
الصورة
يعيش لبنان أزمة وقود (حسام شبارو/ الأناضول)

مجتمع

ما يعيشه اللبنانيون اليوم من انهيار على مختلف الأصعدة الاقتصادية والاجتماعية والسياسية يضعهم في موقع يصارعون فيه للبقاء، الأمر الذي ينذر بارتفاع معدلات العنف وبالتالي الجريمة.
الصورة
لبنان: المنطقة الحدودية الجنوبية، كفركلا - فلسطين المحتلة (حسين بيضون)

سياسة

احتشد مئات المحتجين على الحدود اللبنانية الجنوبية مع فلسطين المحتلة تضامناً مع الفلسطينيين في الضفة وقطاع غزة، حيث حملوا الأعلام اللبنانية والفلسطينية ورفعوا شعارات تندد بالمجازر التي يرتكبها العدو الإسرائيلي وردَّدوا هتافاتٍ داعمة للقضية الفلسطينية.