الدوحة مرشحة لاستضافة نهائي كأس ليبرتادوريس

الدوحة مرشحة لاستضافة نهائي كأس ليبرتادوريس بين ريفر بليت وبوكا جونيورز

28 نوفمبر 2018
الصورة
استاد خليفة في العاصمة القطرية الدوحة (Getty)
+ الخط -
 

دخلت مواجهة إياب نهائي بطولة كأس ليبرتادوريس، بين ريفر بليت وضيفه بوكا جونيورز منعطفاً جديداً، بعد أن قرر اتحاد كرة القدم لأميركا الجنوبية (كونميبول) إقامة المباراة خارج الأرجنتين، في 8 أو 9 من شهر ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وطُرحت العديد من الخيارات لاستضافة هذا الحدث المهم، منها عاصمة باراغواي "أسونسيون"، إضافة إلى مدينة جنوى الإيطالية، التي وجهت كتاباً رسمياً إلى الناديين، تعرض عليهما استضافة المباراة النهائية التي تجمع للمرة الأولى فريقين من المدينة نفسها، لكن يبدو أن إحدى المدن العربية هي المرشح الأقوى لاستضافة هذا اللقاء الكبير وهي العاصمة القطرية الدوحة، بحسب ما نقلته بعض وسائل الإعلام العالمية.


وكشفت قناة "TyCSports" الأرجنتينية أن المباراة من الممكن أن تقام في العاصمة القطرية الدوحة مع حضور الجمهور، أما إذا أقيمت في الباراغواي فستكون بدون جمهور، لذا تبدو حظوظ المدينة العربية كبيرة، خصوصاً في ظل التعاون الكبير بين اتحاد (كونميبول) والكرة القطرية، والذي نتج عنه توجيه الدعوة للمنتخب القطري، للمشاركة في نهائيات بطولة "كوبا أميركا" التي ستقام في البرازيل العام المقبل، إضافة إلى رعاية الخطوط الجوية القطرية لهذه البطولة القارية الكبيرة.

وكان رئيس نادي ريفر بليت الأرجنتيني، رودولفو دونوفريو قد قال في تصريحات نقلتها قناة "فوكس سبورتس" الأرجنتينية: "نحن لا نريد أن يكون لنا الأفضلية في المباراة، لا نريد أي ميزة إضافية عن بوكا جونيورز، لكن ليس لدي أدنى شك في أن المباراة ستقام على ملعبنا، وفي وجود جماهيرنا"، في الوقت الذي خرج فيه دانييل أنخيليسي، رئيس نادي بوكا جونيورز، في تصريحات لصحيفة "أوليه" الأرجنتينية، أعلن فيها رفضه لخوض فريقه مباراة إياب النهائي أمام ريفر بليت، حين قال: "نحن لا نوافق على إقامة المباراة، لن نخوض اللقاء حتى لو اضطررنا للذهاب إلى المحكمة الرياضية الدولية".






المساهمون