الدراما السورية... انتظار وترقب

30 اغسطس 2018
الصورة
عابد فهد اختار نص لسامر رضوان (فيسبوك)
+ الخط -
مع تسارع العقود التي أبرمت بين شركات إنتاج لبنانية وممثلين سوريين ولبنانيين، على بعض المسلسلات التلفزيونية الخاصة بموسم رمضان 2019، يسود الصمت في دمشق؛ إذ لا أخبار عن تحضيرات لمسلسلات جديدة. يصح القول إن الضياع سيد الموقف. السنوات الثلاث الأخيرة، كانت عصيبة على الدراما السورية. عام 2016، خرجت ثمانية مسلسلات جاهزة من دائرة المُنافسة؛ ما شكل "انتكاسة" واضحة لسوق الإنتاج السوري عموماً، وضياع لمجموعة المنتجين المنتمين للنظام. اتجهت رؤوس الأموال الخاصة بـ "الميديا" السورية إلى القنوات التلفزيونية، لتبييض صورة الحرب والنظام معًا. جرى افتتاح قنوات جديدة، لعلها تغير الصورة التي اعتاد عليها المُشاهد في الإعلام السوري. لكن ذلك لم يحصل؛ فقناة "لنا" التابعة لرجال النظام الأسدي، تاهت هي الأخرى ما بين بيروت ودمشق. هُدرت أموال بنسبة كبيرة داخل المحطة، وراحت لإنتاج برامج منوعات بدل مسلسلات درامية. لم يعد المنتج السوري يعول على الدراما، والأرباح التي بإمكانه تحقيقها. لعل التوجه إلى المنوعات كتجربة، قد يؤتي ثماره في المستقبل القريب.


أمل عرفة وسايكو
بعد عامين من الانتظار، استطاعت الفنانة أمل عرفة بيع مسلسل "سايكو" إلى فضائية "لنا" السورية. عرفة التي تعاقدت مع القناة التي تحاول أن تلبس ثوبًا جديداً، مختلفًا عن نمطية المحطات السورية الأخرى، ستقدم إضافة إلى عرض مسلسلها "سايكو" برنامجًا يُحاور شخصيات فنية، اسمه "في أمل"؛ صُور الجزء الأول منه في بيروت وتستكمل هذا الأسبوع تصوير الجزء الثاني منه.


مسلسلات
تنفي الممثلة السورية شُكران مُرتجى، على صفحتها الخاصة في فيسبوك، التحضيرات لتصوير جزء ثان من مسلسل "وردة شامية" الذي عرض في رمضان الماضي. بعد تأخير استمر سنة كاملة، عرض وردة وشامية على محطة لبنانية، كان إثباتاً بأن الدراما السورية لا تزال بخير. المسلسل حجز لنفسه موقعاً من النجاح، طالب بعض المتابعين أن يكون له جزء ثان، لكن مرتجى حسمت الأمر وقالت إن هذا غير وارد.
المخرج فادي سليم يحاول اليوم حسم أمر مسلسل "بقعة ضوء"، يجهز لموسم آخر من العمل الذي لا يزال يحظى بنسبة مشاهدة عالية. المخرج سليم، يحاول الخروج أيضاً بمسلسل "عن الهوى والجوى" المؤلف من خُماسيات، كتبها شادي كيوان، لكن لم يُعرف إن كان عرضه ضمن الباقة الرمضانية أم لا.
وأعلنت شركة إيمار الشام السورية قبل أيام عن تعاقدها مع المخرج حسام الرنتيسي لتصوير مسلسل بعنوان "كونتاك"، من المقرر أن يكون حاضراً في الموسم الرمضاني 2019 المقبل. لم تعط الشركة أي تفاصيل عن العمل سوى اسم المخرج، على أن تعقد جلسات تباعاً لاختيار الممثلين، والقصة اعتمدت على "ورشة كتّاب". أما عن أسماء الفنانين المشاركين في العمل، فأكدت الشركة المنتجة أنها ستعلن عنهم قبيل انطلاقة التصوير.
دقيقة صمت
الكاتب سامر رضوان، يعود بعد فترة غياب، ويقدم قصة "دقيقة صمت" إنتاج إيلا السورية بالاشتراك مع الصبّاح الدولية. يدير الكاتب رضوان البوصلة، ويُماشي موضة الدراما المُشتركة؛ إذ اختار الفنانة اللبنانية ستيفاني صليبا لتكون إلى جانب مواطنه السوري الممثل عابد فهد في "دقيقة صمت"، واستعان بالمخرج شوقي الماجري لتنفيذ هذا المسلسل المفترض أن يحجز مكانه على الخارطة نفسها في رمضان المقبل.

لكن محطة mbc وشركة إنتاج مسلسل "باب الحارة" لم تحسما الأمر، ولو أن المعطيات والمعلومات المتداولة قبل أشهر قالت إن التحضيرات للجزء 11 ولجزءين آخرين وضعت على نار حامية، فيما يظل الوضع متأرجحاً بين قبول محطة mbc المشاركة هذا الموسم في إنتاج "باب الحارة" وعرضه على شاشتها، أو النأي عن الشراكة بعد عشرة أجزاء نالت نصيبها من نسبة المشاهدة.

المساهمون