التحالف يعلن تسلم السعودية قيادته في عدن من الإمارات

27 أكتوبر 2019
الصورة
تحضيرات لإعلان الاتفاق بين الحكومة والانفصاليين اليوم (فرانس برس)
+ الخط -
أعلن التحالف السعودي الإماراتي، الأحد، أن القوات السعودية تسلمت قيادته في مدينة عدن جنوبي اليمن من الإمارات، بالتزامن مع ترقب اليمنيين فعالية رسمية للتوقيع على اتفاق الرياض - جدة، بين الحكومة والانفصاليين.

وقال بيان رسمي لقيادة التحالف، نقلته وكالة الأنباء السعودية (واس)، إنها "في إطار جهودها المستمرة لتنسيق خطط العمليات العسكرية والأمنية في اليمن، قامت بعملية إعادة تموضع قوات التحالف في (عدن) لتكون بقيادة المملكة وإعادة انتشارها وفق متطلبات العمليات الحالية".

وأشاد البيان بـ"كل الجهود التي بذلتها القوات كافة، وفي مقدمتها القوات الإماراتية، وأسهمت في نجاح الخطط المعدة لتنفيذ المهام العملياتية بكل كفاءة واقتدار"، حسب البيان.

وكانت الإمارات تتصدر واجهة نفوذ التحالف في عدن منذ سنوات، ودعمت تمرداً انفصالياً لإسقاط الحكومة في أغسطس/آب الماضي، على غرار انقلاب جماعة أنصار الله (الحوثيين)، في صنعاء.

وكانت القوات السعودية عززت تواجدها في عدن، خلال الأسابيع الأخيرة، وتسلمت العديد من المنشآت من الإماراتيين، في إطار تحضيرات إعلان اتفاق الرياض - جدة، برعاية السعودية.

في السياق، أفادت مصادر قريبة من الحكومة اليمنية، لـ"العربي الجديد"، أن التوقيع على "اتفاق الرياض"، من المقرر أن يجري اليوم الأحد، بعد أن توصل الطرفان من ممثلي الحكومة وما يعرف بـ"المجلس الانتقالي الجنوبي"، إلى توافق بشأن الصيغة النهائية يوم الخميس الماضي.