البرلمان الروسي يقر قانوناً ضد "الأولتراس" قبل مونديال 2018

20 ابريل 2017
الصورة
عنف الأولتراس مشكلة تواجه روسيا قبل المونديال (Getty)


وقع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قانوناً جديداً يقر بحبس أي من أفراد "الأولتراس" أو المشجعين المشاركين في أحداث عنف، خلال منافسات كأس القارات، التي ستقام الصيف المقبل، بالإضافة إلى كأس العالم 2018 العام المقبل، وذلك بعد تقديم المشروع والموافقة عليه من قبل البرلمان.

وتأتي هذه الخطوة في ظل سعي روسيا إلى طمأنة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) والمنتخبات المشاركة في البطولة، من عدم وجود أي مخاطر من الجماهير والأولتراس، بعد تفشي ظاهرة العنف في الملاعب هناك، ووجود تهديدات من بعض الجماهير المتعصبة ضد منتخبات مشاركة في الحدث الرياضي الأهم في عالم كرة القدم.

وينص القانون على أن أي مشجع يشارك في أعمال عنف خلال كأس القارات أو المونديال، سيتم حبسه احتياطيا لمدة تتراوح بين 10 و15 يوما، وبالإضافة إلى الحرمان من حضور أي مباريات في البطولتين وقد يمتد الأمر للبطولات المحلية، ذلك بالإضافة إلى توقيع غرامة لا تقل عن 300 يورو ولا تزيد عن 900، على من يشارك في أعمال إخلال بالنظام، ولكن دون عنف أو مواجهات، وقد يتعرض للحبس أيضا في حالة عدم الدفع.

وبالإضافة إلى ذلك، يتم تطبيق نفس القانون على المشجعين الأجانب، في حالة تورطهم في أي أعمال عنف، حيث سيتم حبسهم احتياطيا لحين ترحيلهم إلى بلادهم، ومنعهم من دخول البلاد مدى الحياة، وهو ما يؤكد على رغبة البلاد في الحد من ظاهرة العنف في عالم الرياضة.

وأشارت تقارير صحافية إلى أن السلطات الروسية أعدت قائمة بأسماء أبرز مشجعي "الأولتراس" الأجانب، الذين تورطوا في أحداث عنف على مدار الفترة الماضية، من أجل منعهم من دخول البلاد، وينطبق الأمر على روابط المشجعين الروس، الذي سيتم منعهم من حضور المباريات، في حالة تورطهم بأحداث عنف سابقة.

(العربي الجديد)