الاحتلال يهاجم مسيرات الضفة الأسبوعية.. اعتقالات وإصابات

رام الله

محمد عبيدات

avata
محمد عبيدات
13 مارس 2015
+ الخط -
أفرط جيش الاحتلال الإسرائيلي، ظهر اليوم الجمعة، في استخدام القوة والعنف بحق الفلسطينيين المشاركين في مسيرات الضفة الغربية الأسبوعية، المناهضة لبناء الجدار والاستيطان؛ مخلفة عشرات الجرحى والمعتقلين.

وفي قرية كفر قدوم، شرقي قلقيلية (شمالاً)، أصيب ناشط في المسيرة بالرصاص الحي في الرقبة، إضافة إلى شاب آخر أصيب برصاصة في قدمه، بينما أصيب طفل (15 عاماً)، برصاصة اخترقت قدمه. ونقلوا إلى المستشفيات القريبة لتلقي العلاج.

وبحسب ما قاله بعض النشطاء في المسيرة، لـ"العربي الجديد"، فإن "قوات الاحتلال هاجمت المشاركين في مسيرة القرية الأسبوعية، المطالبة بفتح الشارع الرئيس المغلق منذ بدايات الانتفاضة الفلسطينية الثانية مطلع عام 2000، وأطلقوا صوبهم وابلاً كثيفاً من قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع والرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط، مخلفين عشرات الإصابات".

في غضون ذلك، أصيب الشاب لؤي التميمي بالرصاص الحي، إضافة إلى إصابة الطفلة مرح التميمي (14 عاماً) بعد الاعتداء عليها، وضربها على رأسها بأعقاب البنادق، فضلاً عن الاعتداء على عشرات النساء المشاركات في مسيرة قرية النبي صالح الأسبوعية المناهضة للاستيطان، غربي رام الله.

كذلك اعتقلت قوات الاحتلال الشابتين بشرى التميمي، وشيرين التميمي، بعد الاعتداء عليهما بالضرب المبرح، بينما حاولت اعتقال الناشط باسم التميمي، كما قال لـ"العربي الجديد"، بعدما اعتدوا عليه بالضرب المبرح.

وفي قرية بلعين، أصيب العشرات من الشبان بالاختناق، من جراء مهاجمة قوات الاحتلال لمسيرة القرية، التي خرجت في هذا الأسبوع تضامناً مع الأطفال الفلسطينيين المعتقلين في سجون الاحتلال، بحسب ما قاله لـ"العربي الجديد" المنسق الإعلامي للجنة "الوطنية لمقاومة الجدار والاستيطان" في بلعين، راتب أبو رحمة.

إلى ذلك، منعت قوات الاحتلال النشطاء الفلسطينيين من تأدية صلاة الجمعة على أراضي قرية بوابة القدس المقامة على أراض يهدد الاحتلال بمصادرتها في بلدة أبوديس، جنوب شرقي القدس المحتلة، واعتدت عليهم بقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، فضلاً عن اعتقال شابين اقتادتهما إلى جهة مجهولة.

وفي سياق الاعتداءات الإسرائيلية، اعتدى جنود الاحتلال على مسيرة قرية المعصرة الأسبوعية المناهضة للجدار، ومنعوها من الوصول إلى وجهتها، وأطلقوا صوبها قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، مما أدى إلى إصابة العشرات بحالات الاختناق، عولجوا ميدانياً.

اقرأ أيضاًعشرات الإصابات بالاختناق خلال قمع الاحتلال لمسيرات الضفة

ذات صلة

الصورة
مسيرة في رام الله تنديداً بمجزرة مخيم النصيرات، 8 يونيو 2024 (العربي الجديد)

سياسة

خرج العشرات من الفلسطينيين في شوارع مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية، مساء السبت، منددين بمجزرة النصيرات التي ارتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة.
الصورة
الشهيد آدم فراج هو ابن شهيد أيضاً (العربي الجديد)

مجتمع

كان الفلسطيني آدم فراج يستعد لحفل زفاف شقيقته حين عمد الاحتلال الإسرائيلي إلى قتله على سطح قاعة الأفراح وترك ينزف حتى الموت، ليتحجز الاحتلال جثمانه.
الصورة
الاحتلال يعتقل فلسطينياً بقرية بيتا في الضفة الغربية، 21 أغسطس2024 (جعفر اشتية/فرانس برس)

سياسة

استهدف مقاومون في مدينة طوباس، شمال شرقي الضفة الغربية جرافة إسرائيلية، فجر اليوم الثلاثاء، أثناء مشاركتها في اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي المدينة.
الصورة
صاحب الأغنام يجوب الأراضي بشكل يومي ويحميها (العربي الجديد)

مجتمع

لا يتوقف المستوطنون عن مضايقة الفلسطيني نظام معطان في مصدر رزقه بقرية برقة شرق رام الله وسط الضفة الغربية، هو الذي يواجه عنفهم منذ 15 عاماً.
المساهمون