الاتحاد الإيطالي يصدم الجميع ويفرض غرامة على "ضحية" العنصرية

الاتحاد الإيطالي يصدم الجميع ويفرض غرامة على "ضحية" العنصرية

05 ابريل 2019
مويز كين لاعب فريق يوفنتوس (Getty)
+ الخط -

أدان مجتمع كرة القدم الصيحات العنصرية ضد مويز كين، نجم يوفنتوس الصاعد خلال مباراة ضد كالياري، لكن الاتحاد الإيطالي لم يتخذ رد فعل سريع ضد العنصرية، بل فاجأ الجميع اليوم بالإعلان عن فرض غرامة على لاعب "السيدة العجوز".

وأعلنت لجنة المسابقات بالاتحاد الإيطالي عن تغريم كين 2000 يورو بتهمة "التحايل" على الحكم وادعاء السقوط، للحصول على مخالفة خلال فوز اليوفي 2-0 في نفس المباراة، وفي المقابل قال الاتحاد الإيطالي، إنه سيحقق في تصرفات جمهور كالياري ضد المهاجم صاحب البشرة السوداء.

وانتقد كثيرون تقاعس الاتحاد الإيطالي عن تحديد الجناة، وعدم فرض عقوبات قاسية لردع العنصريين وسط توقعات بالاكتفاء بفرض غرامة على كالياري، في الوقت الذي واجه فيه كين مساندة عالمية بعد وقوعه ضحية للعنصرية، بينما انتقد الجميع زميله في اليوفي وأحد قادة الفريق ليوناردو بونوتشي بعد أن حمّل كين جزءاً من اللوم بسبب طريقة احتفاله المستفزة أمام الجماهير.

وأكد كين، المنتمي لأب وأم من ساحل العاج لكنه ولد ونشأ في إيطاليا، أنه سيواصل الاحتفال بهذه الطريقة للتصدي للعنصرية في بلاده.

 

دلالات