الأندية الإسبانية..الدجاجة التي تبيض ذهباً لنادي "تشلسي"

الأندية الإسبانية..الدجاجة التي تبيض ذهباً لنادي "تشلسي"

20 يوليو 2017
الصورة
موراتا أمام اختبار جديد في الدوري الإنكليزي (Getty)
+ الخط -
أثبتت أندية كرة القدم الإسبانية بما لا يدع مجالاً للشك أنها أصبحت بمثابة الدجاجة التي تبيض ذهباً لنادي تشلسي الإنكليزي متى ما احتاج حامل لقب بطولة الدوري الإنكليزي لكرة القدم لتعزيز صفوفه في سوق الانتقالات، وذلك بعدما واصلت تصدير المواهب الكروية إلى صفوف النادي الإنكليزي، الذي تعاقد رسمياً مع المهاجم الدولي الإسباني، ألفارو موراتا، قادماً من نادي ريال مدريد الإسباني، في صفقة ستُكلف النادي اللندني مبلغ 80 مليون يورو، إضافة لبعض المتغيرات.

وانتقل اللاعب الإسباني البالغ من العمر 24 عاماً رسمياً إلى صفوف فريق تشلسي الإنكليزي مقابل مبلغ 80 مليون يورو، ليُصبح بالتالي أغلى لاعب إسباني في تاريخ كرة القدم بعدما تجاوزت قيمة صفقة انتقاله الصفقة الإسبانية الأغلى في عالم الساحرة المستديرة المسجلة باسم مواطنه، فرناندو توريس، الذي كان قد انتقل في عام 2011 إلى صفوف فريق ليفربول الإنكليزي قادماً من نادي أتلتيكو مدريد الإسباني مقابل مبلغ 58.5 مليون يورو.

وانضم "موراتا" عقب انتقاله إلى صفوف فريق تشلسي، إلى كتيبة اللاعبين الإسبان الذين سبق لهم أن خاضوا تجربة الاحتراف في صفوف حامل لقب بطولة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم خلال السنوات الأخيرة، حيث أصبحت بوصلة الفريق اللندني في السنوات الأخيرة تتجه فوراً صوب نجوم بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم متى ما رغب فريق البلوز في تدعيم صفوفه خلال فترات الانتقالات في الأعوام الماضية.

خوان ماتا
وبدأت موجة الانتقالات بين الأندية الإسبانية ونادي تشلسي في عام 2011 عندما تعاقد النادي اللندني آنذاك مع صانع ألعاب فريق فالنسيا الأسبق، خوان مانويل ماتا غارسيا، مقابل مبلغ مالي يصل إلى نحو 23.5 مليون جنيه إسترليني، حيث ساهم اللاعب الإسباني في تتويج الفريق اللندني بلقب بطولة دوري أبطال أوروبا عام 2012 وبطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم عام 2013، قبل أن يخرج من دائرة اهتمام المدرب الأسبق لتشلسي، جوزيه مورينيو، وليُقرر الانضمام إلى صفوف فريق مانشستر يونايتد مقابل 37 مليون جنيه إسترليني (61.06 مليون دولار) مع بداية عام 2014.

دييغو كوستا
وسار المهاجم الدولي الإسباني، دييغو كوستا، على خطى زميله في المنتخب الإسباني الأول لكرة القدم، خوان ماتا، بعدما انضم إلى صفوف نادي تشلسي الإنكليزي في صيف عام 2014 في صفقة كلفت خزينة النادي اللندني مبلغ  36.5 مليون يورو، حيث جاء انتقال "كوستا" إلى صفوف فريق البلوز بعد أن ساهم في قيادة فريقه السابق أتلتيكو مدريد الإسباني للفوز بلقب الليغا للمرة الأولى منذ 1996 من خلال تسجيله 27 هدفاً في 34 مباراة، وفي تأهل فريق العاصمة إلى نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى منذ 1974 (خسر أمام جاره الريال 1-4) بتسجيله 8 أهداف في 9 مباريات.

سيسك فابريغاس
ولم يكن "كوستا" هو اللاعب الإسباني الوحيد الذي انتقل إلى صفوف فريق البلوز خلال فترة الانتقالات الصيفية في عام 2014، فقد رافقه في تجربته الجديدة زميله في منتخب لافوريا روخا، سيسك فابريغاس، الذي انتقل إلى صفوف نادي تشلسي الإنكليزي قادماً من ناديه السابق برشلونة الإسباني، الذي كان قد انضم إليه في عام 2011 بعدما كان قد قضى فترة طويلة في "البريميرليغ" مع ناديه الأسبق أرسنال الإنكليزي استمرت لمدة ثماني سنوات شارك فيها اللاعب الإسباني مع النادي اللندني في 303 مباريات، وأحرز فيها 57 هدفاً في جميع البطولات.

بيدرو رودريغيز
وحذا الجناح السابق لنادي برشلونة الإسباني، بيدرو رودريغيز، حذو زميله السابق في صفوف فريق البلاوغرانا، سيسك فابريغاس، وذلك بعدما وافق على الانضمام إلى صفوف فريق تشلسي الإنكليزي مقابل مبلغ مالي يصل إلى 30 مليون يورو، وذلك بعد فترة ذهبية قضاها في صفوف فريق برشلونة سجّل خلالها 99 هدفاً في 326 مباراة خاضها منذ أول مشاركة له مع الفريق الكتالوني في عام 2008.


دلالات

المساهمون