الأمن الفلسطيني يواصل اعتقال الصحافي ثائر الفاخوري

27 يوليو 2019
الصورة
الفاخوري مضرب عن الطعام (تويتر)
يواصل الأمن الوقائي الفلسطيني اعتقال الصحافي ثائر الفاخوري من مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية، لليوم الرابع، فيما مددت محكمة الصلح الفلسطينية في الخليل توقيف الفاخوري لأربعة أيام تنتهي يوم غد الأحد.

والفاخوري (30 عاماً) مضرب عن الطعام منذ اعتقاله، وفق ما أكد محاميه، حجازي عبيدو، لـ"العربي الجديد".

وقال عبيدو إن "الأمن الوقائي الفلسطيني في الخليل استدعى الصحافي الفاخوري للمقابلة، واعتقل فور وصوله، ثم مُددت فترة احتجازه يوم الأربعاء لأربعة أيام، نظراً إلى وضعه الصحي، بعدما كانت النيابة العامة تطالب بـ 15 يوماً لاستكمال التحقيقات".

وأوضح عبيدو أن الصحافي ثائر الفاخوري يعاني من جرح في الكلى، نتيجة إضراب سابق عن الطعام في سجون الاحتلال لمدة 55 يوماً.

وأشار المحامي إلى أن النيابة العامة وجهت تهماً للصحافي الفاخوري تليت عليه، بناء على مادة من قانون الجرائم الإلكترونية لعام 2017، إضافة إلى "ذم السلطة العامة" بناء على قانون العقوبات.

ولم تصدر بعد لائحة الاتهامات الموجهة إليه في انتظار انتهاء التحقيقات.

ووفق المحامي عبيدو، فإن الصحافي الفاخوري صرح في جلسة تمديد توقيفه، أن الأمن طلب منه أن يوضح لهم حقيقة فيديو ليس من إنتاجه انتشر على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي تتعلق بذكر أسماء أشخاص يعملون مع الأمن، لكنه رفض.

وقال عبيدو إنه "لم يسمح له بلقاء الفاخوري إلا بوجود عناصر من الأمن، لعدة دقائق".

دلالات