اقتراب تحرير صرواح مأرب والمقاومة تتقدم بمواقع شرق صنعاء

اقتراب تحرير صرواح مأرب والمقاومة تتقدم بمواقع شرق صنعاء

13 يناير 2016
الصورة
المقاومة سيطرت على مواقع جديدة (الأناضول)
+ الخط -

أعلن قائد المنطقة العسكرية الثالثة في اليمن، اللواء عبد الرب الشدادي، أن القوات التابعة للشرعية تقترب من تحرير منطقة صرواح الواقعة غربي مأرب، فيما سيطرت المقاومة على مواقع جديدة شرق صنعاء.


وأوضح الشدادي، في تصريحات صحافية، اليوم الأربعاء، بمأرب، أن المقاومة وقوات الجيش تمكنت من تحرير العديد من المواقع ذات الأهمية الاستراتيجية في جبل هيلان، الذي بدأت فيه القوات الحكومية عمليات منذ نحو أسبوع لتحريره من الحوثيين والموالين للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

وأشار الشدادي، الذي يقود المنطقة الثالثة ومقرها مأرب، إلى أنه لم يتبق إلا القليل لتحرير جبل هيلان كاملاً، وتابع أنه "قريباً جدا تكون مديرية صرواح في قبضة الجيش الوطني والمقاومة الشعبية وبعدها الاتجاه صوب العاصمة صنعاء لتحريرها من المليشيا".

ويقع جبل هيلان في صرواح بمأرب، وكان الحوثيون وحلفاؤهم يسيطرون عليه ويطلقون منه قذائف صاروخية باتجاه مأرب والمناطق التي تسيطر عليها المقاومة. وتعتبر صرواح آخر أهم مديريات مأرب التي يسيطر الحوثيون على أجزاء منها وتتصل بمناطق تابعة إدارياً لصنعاء.

يأتي هذا في حين أعلنت مصادر في المقاومة الشعبية والجيش الموالي للشرعية أنها تمكنت من السيطرة على مواقع جديدة في مديرية نِهم التابعة إدارياً لمحافظة صنعاء (الضواحي)، وتقع بمحاذاة مأرب.

وأوضحت المصادر أن المقاومة تمكنت، الأربعاء، من استعادة السيطرة على تبة المعين القريبة من فرضة نِهم وجبل وترين بعد معارك مع الحوثيين والموالين للرئيس المخلوع.
وتشهد منطقة نِهم معارك شبه متواصلة منذ منتصف ديسمبر/ كانون الأول الماضي، حيث تقدمت المقاومة وقوات من الجيش الموالي للحكومة من جهة مأرب، وسيطرت بعد معارك على العديد من المواقع.

المساهمون